Open toolbar

billiejeankingcup.com

شارك القصة
Resize text
-

قال الاتحاد الدولي للتنس، الاثنين، إن أستراليا ستحل محل الفريق الروسي الموقوف في نهائيات كأس بيلي جين كينج.

وتم حرمان روسيا من الدفاع عن لقبيها في كأس ديفيز وكأس بيلي جين كينج في أعقاب غزوها لأوكرانيا في 24 فبراير.

كما تم منع بيلاروسيا التي كانت منصة رئيسية لشن هذا الغزو، الذي تصفه روسيا بأنه "عملية خاصة"، من المنافسة في مسابقات الفرق الدولية.

وكان الفريق الأسترالي الأعلى تصنيفاً بين الفرق التي خسرت في الدور قبل النهائي في 2021، وسيحل الآن محل روسيا في نهائيات هذا العام للبطولة التي كانت تعرف سابقاً بكأس الاتحاد لفرق السيدات والمقررة في نوفمبر.

وستحصل سلوفاكيا، التي كان من المقرر أن تلعب الشهر المقبل مع أستراليا في تصفيات البطولة المخصصة لفرق السيدات، على إعفاء لتتأهل أيضا مباشرة إلى نهائيات 2022.

كما ستتأهل بلجيكا إلى النهائيات، التي لم يتم الكشف عن اسم الدولة المضيفة لها، بعد أن صعد فريقها بدون لعب في التصفيات بسبب تعليق مشاركة بيلاروسيا.

وسينضم إلى الفرق الثلاثة الدولة المضيفة وسويسرا وصيفة البطلة العام الماضي والفائزون السبعة الباقون في التصفيات يومي 15 و16 أبريل.

وفي كأس ديفيز للرجال، التي فاز بها العام الماضي الفريق الروسي أيضاً بقيادة دانييل ميدفيديف المصنف الأول عالمياً، تأهلت صربيا تلقائياً بصفتها أعلى الفرق تصنيفا التي خسرت في قبل النهائي.

وسيتم منح بطاقة دعوة للمشاركة في نهائيات 2022 والتي تم منحها سابقاً لصربيا إلى واحدة من 12 دولة خرجت من التصفيات في وقت سابق هذا الشهر.

والفرق 12 الفائزة في التصفيات إضافة إلى كرواتيا وصيفة البطل في 2021 وبريطانيا المشاركة ببطاقة دعوة هي الفرق الأخرى المؤكدة في نهائيات 2022 والتي ستشهد مشاركة 16 دولة في أربع مجموعات في أربع مدن في الفترة من 14 إلى 18 أيلول.

وستتقدم الفرق الثمانية الأولى إلى مراحل خروج المغلوب، والتي ستكون بمنزلة البطولة الختامية للموسم في تنس الرجال، وستقام في الفترة من 23 إلى 27 نوفمبر في المدينة المضيفة الخامسة.

كما لم يتم حتى الآن تحديد المدن المضيفة لبطولة كأس ديفيز.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.