Open toolbar

معرض "نظرة على مشروع متحف قطر للسيارات" ضمن استعدادت افتتاح المتحف، الدوحة - 28 مارس 2022. - قنا

شارك القصة
Resize text
دبي -

افتتحت الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، الاثنين، معرض "نظرة على مشروع متحف قطر للسيارات" في متحف قطر الوطني، الذي شهد الكشف عن التصميمات الأولية لمتحف السيارات الجديد.

ويقع المتحف الجديد على طريق لوسيل السريع بين حديقة 6/5 والمؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا" في مبنى مركز المعارض السابق حيث أقيم أول معرض سيارات في قطر عام 2011، بحسب وكالة الأنباء القطرية (قنا).

وتم إعداد التصميمات الأولية للمتحف بمعرفة مكتب متروبوليتان للهندسة المعمارية (أوه.إم.إيه)، بقيادة المهندس المعماري الحائز على جائزة بريتزكر للهندسة المعمارية، ريم كولهاس.

وتعمل متاحف قطر مع (أوه.إم.إيه) على تصميمات لتغيير شكل المبنى، على أن يبدأ التطوير عقب انتهاء العمليات التي تجريها اللجنة العليا للمشروعات والإرث ضمن الاستعدادات لاستضافة بطولة نهائيات كأس العالم.

وقالت الشيخة المياسة، إن متحف قطر للسيارات سيكون بمثابة مركز مجتمعي مبتكر لعشاق السيارات والطلاب ومقتني السيارات والمهندسين وكل من يثمن التأثير الذي أحدثه ظهور السيارات وتطورها على العالم، مشيرة إلى أن "ثقافة السيارات دائما ما تحظى باهتمام واسع في قطر، بداية من الأحداث الرياضية إلى عروض السيارات الكلاسيكية".

وأضافت أن المعرض "يكشف عن مؤسسة ثقافية جديدة ومشوقة مخصصة لتوفير تجربة تعليمية وتكنولوجية ملهمة للجميع ولدعم المساعي التي تبذلها وزارة الداخلية ووزارة الصحة العامة لنشر ثقافة الأمن والسلامة المرورية".

وقالت الدكتورة حصة الجابر، رئيس متحف قطر للسيارات، إن المتحف سيكون مقراً لمجموعة فريدة من السيارات، معربة عن أملها في أن يشعل المتحف شرارة الابتكار والإبداع والحوار والمشاركة، وأن يقدم لزواره في كل مرة يأتون إليه تجارب شيقة وجديدة.

سيارات نادرة

وعملت متاحف قطر خلال السنوات الماضية على اقتناء مجموعة مميزة من السيارات النادرة وعلى تنظيم عدد من المعارض المتعلقة بالسيارات، وخصصت قاعة السيارات الكلاسيكية في متحف قطر الوطني لأنشطة نادي حلبة سيلين الرياضي (مواتر).

وقال الدكتور الكندي الجوابرة، مدير متحف قطر للسيارات بالوكالة، إن المتحف الذي تبلغ مساحته 30 ألف متر مربع سيشمل صالات عرض دائمة تتتبع مسيرة تطور السيارات منذ ابتكارها حتى الآن، وأثر السيارات على الثقافة القطرية، و"ستكون قصة قطرية بامتياز"، بالإضافة إلى مساحات عرض مؤقتة لسيارات كبيرة - من السيارات فائقة القوة السريعة والسيارات ذات الإصدارات المحدودة إلى سيارات السباق والسيارات الكلاسيكية.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.