Open toolbar

المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس خلال إحاطة صحافية في واشنطن. 10 مارس 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، الثلاثاء، أن المتحدث باسمها نيد برايس سيغادر منصبه في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وقال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن في بيان إن برايس، الذي بدأ عمله مع أول أيام إدارة الرئيس جو بايدن، أعاد الإحاطة الصحافية اليومية للوزارة "مما أتاح للصحفيين الفرصة لطرح أسئلة صعبة حول سياستنا بانتظام".

وأضاف بلينكن "خلال أكثر من 200 إحاطة إعلامية عقدها منذ ذلك الحين، تعامل مع الصحفيين، وكذلك الزملاء وكل شخص آخر يتعامل معه، باحترام".

وتابع الوزير أن برايس ساعد الحكومة الأميركية "في الدفاع عن حرية الصحافة وتعزيزها في جميع أنحاء العالم وصمم نموذجاً للشفافية والانفتاح الذي ندافع عنه في البلدان الأخرى. مساهماته ستفيد الوزارة لفترة طويلة بعد خدمته"، مضيفاً أن "فهم نيد الراسخ للسياسات التي تقوم عليها رسالتنا جعله أكثر فاعلية في دوره".

وقال بلينكن إنه استفاد على المستوى الشخصي من مشورة ونصائح برايس، مضيفاً "لحسن الحظ، سأكون قادراً على الاستمرار في القيام بذلك، إذ سيستمر نيد في العمل في وزارة الخارجية، والعمل مباشرة معي".

ووجه بلينكن الشكر لبرايس بالنيابة عن وزارة الخارجية على "خدماته الرائعة"، قائلاً "بالنسبة للناس في أميركا وحول العالم، غالباً ما كان نيد برايس وجهاً وصوتاً للسياسة الخارجية للولايات المتحدة. لقد كان يؤدي باحتراف ونزاهة غير عاديين". 

وذكرت شبكة "إن بي سي" الإخبارية الأميركية أن برايس سيترك مهمة المتحدث الإعلامي في 17 مارس، وسيتولى فيدانت باتيل، الذي شغل منصب النائب الرئيسي للمتحدث باسم وزارة الخارجية منذ يونيو الماضي، مسؤوليات المتحدث، فيما لم يتم الإعلان بعد عن خليفة برايس الدائم.

مستقبل برايس

وأفادت الشبكة أن منصب برايس الجديد في وزارة الخارجية سيركز على رسم السياسات، ويتبع مباشرة الوزير بلينكن.

ونقلت "إن بي سي" عن برايس قوله إن منصبه القادم يعد عودة إلى المسار الذي بدأ منه حياته المهنية، موضحاً "لقد بدأت كموظف حكومي كمحلل في وكالة الاستخبارات المركزية CIA، وانتهى بي الأمر في هذه الوظيفة (المتحدث) بسبب سلسلة من الحوادث المصيرية". 

وأضاف "لقد أحببت أن أكون في هذا النوع من العمل على مدى السنوات العديدة الماضية. وأحد أكثر الأشياء التي أحبها فيها هو الارتباط بالسياسة".

وعمل برايس خلال إدارة الرئيس الأسبق باراك أوباما كمتحدث رسمي في كل من وكالة الHSJOFHFHJ المركزية CIA ومجلس الأمن القومي.

وأشاد المراسلون في وزارة الخارجية الأميركية ببرايس، لاستعادة البيانات الصحافية اليومية المتلفزة، وهو ما كان موقوفاً خلال إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب.

وقال شون تاندون، مراسل وكالة "فرانس برس" ورئيس جمعية المراسلين في وزارة الخارجية إن الإحاطة التليفزيونية اليومية "توفر فرصة للصحافة من جميع أنحاء العالم لمسائلة السياسة الخارجية للولايات المتحدة، غالباً بشكل نقدي، ويتطلب من وزارة الخارجية الدفاع عنها". 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.