Open toolbar

توماس توخيل مدرب تشيلسي خلال مواجهة ليدز يونايتد - 21 أغسطس 2022 - Action Images via Reuters

شارك القصة
Resize text

 قال الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إن توماس توخيل مدرب تشيلسي سيغيب عن مباراة فريقه عندما يستضيف ليستر سيتي في الدوري الممتاز يوم السبت، بسبب سلوكه خلال التعادل 2-2 مع توتنهام هوتسبير في وقت سابق هذا الشهر.

واتهم توخيل حكام المباراة باتخاذ قرارات خاطئة حين انتزع توتنهام نقطة من ملعب ستامفورد بريدج، وتوترت الأجواء بين المدرب الألماني ونظيره الإيطالي أنطونيو كونتي وتعرضا للطرد في نهاية اللقاء بعد اشتباكهما.

وعوقب المدربان بغرامتين من الاتحاد الإنجليزي، لكن توخيل وحده سيغيب عن الجولة الجديدة بعد أن اعتبر "مذنباً إلى حد كبير" بسبب عباراته عقب المصافحة مع كونتي.

وذكر الاتحاد الإنجليزي في بيانٍ، يوم الجمعة "أقر المدرب (توخيل) بأن تصرفه لم يكن لائقا عقب صفارة نهاية المباراة".

وأضاف "قررت لجنة مستقلة تغريمه 35 ألف جنيه استرليني وإيقافه لمباراة واحدة. طعن توخيل على العقوبتين لكن طعنه قوبل بالرفض من لجنة الاستئناف اليوم".

وبدأت المشكلة حين شد كريستيان روميرو مدافع توتنهام شعر مارك كوكوريا لاعب تشيلسي لينفجر توخيل غضبا خارج حدود الملعب لعدم اتخاذ الحكم الرئيسي أو حكم الفيديو أي قرار.

وقبل قرار الاتحاد الإنجليزي قال توخيل إنه لن يدخل في جدل بسبب البطاقة الحمراء أو الإيقاف لكنه تعجب من إفلات كونتي من عقوبة مماثلة.

وتابع "لا اعتقد أنني بدأت الاعتداء بل بدأ في وقت سابق وأنا لست الوحيد المتورط، تعرضنا سويا للطرد" وتابع: "لاعب جذب آخر من شعره قبل دقيقتين فقط من الواقعة وتمكن من مواصلة اللعب دون عقاب، أما مصافحة قوية باليد في نهاية المباراة أدت إلى معاقبة مدرب واحد، من الصعب تقبل ذلك لكن يجب أن أتقبله".

وأشار توخيل إلى أن الإيقاف لن يمنعه من الحضور إلى الاستاد والبقاء بغرفة الملابس.

ويحتل تشيلسي المركز 12 برصيد أربع نقاط من ثلاث مباريات بفارق خمس نقاط عن أرسنال المتصدر، بينما يأتي توتنهام في المركز الرابع بفارق نقطتين عن القمة.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.