Open toolbar

100 تابوت خشبي.. مصر تعلن أكبر كشف أثري في 2020

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

أعلنت مصر السبت، عن كشف أثري يعد الأكبر الذي يتم الإعلان عنه في عام 2020، ويضم أكثر من 100 تابوت مغلق من العصر القديم وما يزيد على 40 تمثالاً، منها تماثيل مذهبة.

وسيتم إرسال الآثار المكتشفة إلى المتحف المصري الكبير والمتحف القومي للحضارة، والمتحف المصري في التحرير (يتزامن الكشف مع مرور 118عاماً على افتتاحه)، وأيضاً إلى متحف العاصمة الجديدة.

ونشرت وزارة السياحة والآثار المصرية عبر حسابها في موقع "إنستغرام" الجمعة، منشوراً عن اكتشاف جديد في موقع "سقارة" الآثري.

وافتتحت مصر، الشهر الماضي، متحفَي شرم الشيخ وكفر الشيخ، ومشروع ترميم متحف المركبات الملكية في القاهرة، بكلفة بلغت نحو مليار جنيه (64 مليون دولار)، وهي مشاريع كانت معلقة منذ عام 2011.

وباشرت مصر خلال السنوات القليلة الماضية، إنشاء متاحف جديدة، وتكثيف بعثات التنقيب عن الآثار، بهدف تنشيط قطاع السياحة، أحد المصادر الرئيسة للعملة الأجنبية.

وكانت مصر أعلنت في 2020 اكتشاف آثار فرعونية تعود إلى آلاف السنين، آخرها اكتشاف 3 آبار للدفن بمنطقة سقارة للآثار الفرعونية، وجد بداخلها 59 تابوتاً خشبياً ملوناً مغلقاً، مرصوصة بعناية منذ أكثر من 2600 عام.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.