Open toolbar
السعودية تستعد لإطلاق تعداد للسكان لتعزيز قرارات التنمية
العودة العودة

السعودية تستعد لإطلاق تعداد للسكان لتعزيز قرارات التنمية

زوار معرض الرياض الدولي للكتاب الذي أستمر لمدة شهر في العاصمة السعودية - 2 أكتوبر 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

تستعد الهيئة العامة للإحصاء، لإطلاق برنامج "تعداد السعودية 2022" الذي يُعدُّ التعداد الخامس في تاريخ المملكة.

وكان آخر تعداد عام للسكان والمساكن في البلاد منذ عام 2010، وبلغ عدد السكان آنذاك "27.136.977" نسمة، بحسب وكالة الأنباء السعودية (واس).

لكن موقع الهيئة العامة للإحصاء يقدم معلومات محدثة عن تعداد السكان، حيث بلغ في آخر إحصاء منشور عن منتصف العام 2020 أكثر من 35 مليون نسمة.

ويرجح أن تعكس نتائج التعداد الخامس ما طرأ على البلاد من تطورات اجتماعية وتغيرات اقتصادية وتقنية وأنماط المعيشة ومؤشرات كثيرة أخرى، وفقاً للوكالة السعودية.

وبحسب ما أوردته (واس)، فإن معظم دول العالم تُجري تِعداداً شاملاً للسكان والمساكن والمنشآت كل 10 سنوات بهدف توفير بيانات تفصيلية دقيقة عن السكان وتوزيعهم حسب أماكن إقامتهم، وخصائصهم الاجتماعية والاقتصادية، كالمستوى التعليمي والمؤهلات العلمية الحاصلين عليها، والحالة الاقتصادية للأفراد، والمهن التي يزاولها العاملون، ونوع القطاع الاقتصادي الذي ينتمون إليه، والنشاط الاقتصادي للجهات التي يعملون بها.

وتُمكّن هذه البيانات الإحصائية المسؤولين والمخططين وراسمي السياسات من وضع استراتيجية شاملة تساير النهضة العمرانية، وتفي بالاحتياجات المستقبلية للزيادة السكانية المتوقعة، كما تُسهم في وضع خطط التنمية، وتوفير المزيد من الخدمات العامة للسكان كالخدمات الصحيَّة والتعليمية، وخدمات النقل والمواصلات وغيرها.

تجربة ميدانية تحضيرية

ونفّذت الهيئة العامة للإحصاء أعمال العد التجريبي في إطار التحضير لتنفيذ أعمال التعداد العام للسكان والمساكن 2022، وذلك ابتداءً من سبتمبر 2021، وغطى 7 مدن حول المملكة شملت: تبوك، العلا، مكة المكرمة، عسير، الدرعية، الرياض، والمنطقة الشرقية.

وقالت الوكالة إن تلك الأعمال التحضيرية كانت بهدف اختبار استمارة التعداد، وتجريب أدوات العمل التي ستستخدمها هيئة الأحصاء في التعداد العام، مثل العد الذاتي وتعبئة نموذج الاستبيان إلكترونياً، وكل ما يتعلق بالنموذج التشغيلي الخاص به، ومن ثم استنتاج الدروس المستفادة وتقييم الأنظمة التقنية التي سيتم تطبيقها في أعمال التعداد العام 2022.

وشمل العد التجريبي ترقيم وحصر المباني، ومكوِّناتها من وحدات سكنية وأسر، إضافة إلى عد السكان والأفراد في التجمعات العمالية والمساكن العامة، والتعرف على خصائصهم الديموغرافية والاجتماعية والاقتصادية.

تقنيات جديدة

وأعدّت الهيئة العامة للإحصاء الخطة التنفيذية لتعداد السعودية 2022، بعد دراسة شاملة لمُتطلبات الجهات الحكومية المستفيدة من نتائج التعداد، وبناءً على أفضل النماذج والمعايير الدولية للتعداد السكاني المعمول بها في دول مجموعة العشرين والدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

ومن المقرر استخدام تقنيات حديثة في تطبيق أعمال التعداد كالاستفادة من صور الأقمار الصناعية لضمان تغطية أشمل لمناطق المملكة، وتحديد المساكن غير المسجلة في العناوين الوطنية.

وتقرر العمل بآلية جديدة تتمثل بجمع البيانات لتشمل العد الذاتي من خلال بوابة الهيئة المتاحة لجميع الأفراد، وتحديث استمارة التعداد لتخدم صناع القرار وذلك حسب أفضل الممارسات الدولية.

وأكّدت الهيئة العامة للإحصاء التزامها التام بأعلى مستويات الخصوصّية والسريّة والحماية لبيانات المشمولين في التعداد، أو أي معلومات شخصية خاصة بهوياتهم أو أسمائهم التعريفية، وعدم مشاركتها مع أي طرف ثالث، أو الإفصاح عنها لأية جهة، وذلك عن طريق اتباع إجراءات مفصَّلة لمراقبة عمليات الإفصاح عن المعلومات والبيانات الإحصائية والتحكم فيها.

شاهد أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.