Open toolbar

الملصق الترويجي للدورة 79 من مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي - labiennale.org

شارك القصة
Resize text
باريس-

تنطلق النسخة الـ79 من مهرجان فينيسيا السينمائي، الأربعاء، وسط توقعات بدورة قوية تشهد حضور جيل جديد من النجوم وفيلماً منتظراً عن سيرة مارلين مونرو، ومسابقة رسمية يطغى عليها حضور "نتفليكس".

ويتنافس في الدورة 23 فيلماً على جائزة الأسد الذهبي التي ستُمنح في 10 سبتمبر، في ختام مهرجان يشكل أكثر من أي وقت مضى منصة لإطلاق الأعمال الهوليوودية قبل موسم جوائز أوسكار.

وأكثر الأعمال المنتظرة في هذا الإطار هو فيلم " Blonde" (شقراء) عن سيرة الفنانة الراحلة مارلين مونرو، المستوحى من رواية لجويس كارول أوتس وبطولة الممثلة آنّا دي أرماس "فتاة جيمس بوند" السابقة.

يعرض الفيلم الذي يُحضر له منذ حوالى عقد، قبيل الذكرى السنوية الـ60 لوفاة الأيقونة الهوليوودية.

والفيلم من بين 4 إنتاجات لشبكة "نتفليكس" تشارك في المسابقة، بعد أن أصبح مهرجان فينيسيا موعداً هاماً للمنصة العملاقة التي غابت عن سجل الجوائز في مهرجان كان السينمائي هذا العام، بسبب عدم عرض أفلامها في الصالات الفرنسية.

وفي النسخة المرتقبة من المهرجان الإيطالي، ستقدم "نتفليكس" أيضاً فيلم الافتتاح " White Noise" (الضوضاء البيضاء) للمخرج الأميركي نواه باومباخ.

ومن بين السينمائيين الآخرين المشاركين في المسابقة هذا العام، المكسيكي الحائز على جائزة أوسكار أليخاندرو جونزاليس إينياريتو صاحب أفلام "The Revenant" (العائد) و" birdman" (الرجل الطائر)، عن فيلم يروي فيه العودة لجذوره المكسيكية.

جيل جديد

تترأس لجنة تحكيم المهرجان الممثلة الأميركية جوليان مور، مع مناصفة شبه تامة بين الجنسين في تركيبتها، لكنّ المنافسة في المقابل غير متوازنة، إذ تضم 8 مخرجات فقط، بعد عام على تتويج الفرنسية من أصل لبناني أودري ديوان بجائزة المهرجان الكبرى عن فيلم يناقش قضية الإجهاض.

ويُتوقع أن يستقطب المهرجان عدداً كبيراً من النجوم، بينهم بينيلوبي كروث وكايت بلانشيت وكاترين دونوف التي ستتلقى جائزة "أسد ذهبي" شرفية، وكولن فاريل وويليم دافو.

كما يجذب المهرجان هذا العام جيلاً جديداً من النجوم، بينهم تيموتي شالاميه (26 عاماً) الذي ألهب حضوره السجادة الحمراء العام الماضي مع فيلم " Dune" (الكثيب)، ويشارك هذا العام في فيلم يجمع بين الرومانسية والعنف ويعيد فيه التعاون مع مخرج "كول مي باي يور نايم" لوكا جوادانينو.

ومن النجوم الذين قد يأتون أيضاً إلى المدينة الإيطالية، نجم البوب البريطاني هاري ستايلز البالغ 28 عاماً والذي شارك مع فلورنس بيو في فيلم " Don't Worry Darling" (لا تقلق يا عزيزي) خارج المسابقة الرسمية، من إخراج شريكة حياته أوليفيا وايلد.

ولن تغيب قضايا الحرية الإبداعية عن المهرجان العريق الذي انطلق قبل 90 عاماً، إذ حرص مديره ألبرتو باربيرا على إشراك المخرج الإيراني جعفر بناهي الحائز على جائزة الأسد الذهبي سنة 2000 والذي أودع أخيراً السجن لقضاء عقوبة مدتها 6 سنوات بتهمة "الدعاية ضد النظام".

كذلك، يُقدّم فيلم وثائقي أوكراني خارج المسابقة الرسمية، فيما ستكون فضيحة الأفيونيات في الولايات المتحدة محور وثائقي صادم.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.