الأردن يحظر النشر في قضية الأمير حمزة
العودة العودة

الأردن يحظر النشر في قضية الأمير حمزة

الأمير حمزة بن الحسين خلال خطاب سابق في عمان - 21 أغسطس 2014 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

أصدر نائب عام العاصمة الأردنية عمان، قراراً بحظر النشر في القضية المرتبطة بالأمير حمزة بن الحسين وآخرين، حسبما نقلت وكالة الأنباء الأردنية "بترا"، الثلاثاء. 

ونقلت الوكالة عن نائب عام عمَّان حسن العبداللات، قوله إنه "حفاظاً على سرية التحقيقات التي تجريها الأجهزة الأمنية، المرتبطة بالأمير حمزة بن الحسين وآخرين، تقرر حظر النَّشر في كل ما يتعلق بها في هذه المرحلة من التَّحقيقات".

وقال العبداللات، الثلاثاء، إن "حظر النشر سيكون لحين صدور قرار بخلاف ذلك، ويشمل الحظر، وسائل الإعلام المرئي والمسموع، ومواقع التواصل الاجتماعي، ونشر وتداول أي صور أو مقاطع مصورة، تتعلق بهذا الموضوع وتحت طائلة المسؤولية الجزائية".

وأوضح المسؤول الأردني، أن هذا القرار جاء سنداً لأحكام المادة 255 من قانون العقوبات، و(38 ج، د) من قانون المطبوعات والنَّشر والمادة 39، من القانون ذاته، والتي تُجيز للنيابة العامة حظر النَّشر في كل ما يتعلق بأيِّ مرحلة من مراحل التَّحقيق حول أيِّ قضية أو جريمة تقع في المملكة.

وكان الديوان الملكي الأردني، نشر الاثنين، رسالة قال إنها تحمل توقيع الأمير حمزة بن الحسين، أكد فيها دعمه للملك عبد الله الثاني وولي عهده والتزامه بدستور المملكة الأردنية، متعهداً بأن "يكون دوماً عوناً وسنداً للعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، وولي عهده".

وجاء في الرسالة، أنه "في ضوء تطورات اليومين الماضيين، فإنني أضع نفسي بين يدي جلالة الملك، مؤكداً أنني سأبقى على عهد الآباء والأجداد، وفياً لإرثهم، سائراً على دربهم، مخلصاً لمسيرتهم ورسالتهم ولجلالة الملك، وملتزماً بدستور المملكة الأردنية الهاشمية العزيزة. وسأكون دوماً لجلالة الملك وولي عهده عوناً وسنداً".

وأفاد الديوان الملكي بأن الأمير حمزة بن الحسين وقع الرسالة في اجتماع مع الأمير الحسن عم العاهل الأردني، والأمراء هاشم بن الحسين، وطلال بن محمد، وغازي بن محمد، وراشد بن الحسن، في منزل الأمير الحسن.

وفي وقت سابق، الاثنين، أعلن الديوان الملكي، أن الأمير حمزة الأخ غير الشقيق للعاهل الأردني، أكد "التزامه" نهج الأسرة الهاشمية، وذلك بناء على توكيل العاهل الأردني لعمه الأمير الحسن بالتواصل معه (الأمير حمزة).

وقال الديوان الملكي في تغريدة على تويتر: "في ضوء قرار جلالة الملك عبدالله الثاني في التعامل مع موضوع سمو الأمير حمزة ضمن إطار الأسرة الهاشمية، أوكل جلالته هذا المسار لعمه الأمير الحسن، الذي تواصل بدوره مع الأمير حمزة، وأكد الأمير حمزة بأنه يلتزم بنهج الأسرة الهاشمية، والمسار الذي أوكله جلالة الملك إلى الأمير الحسن".

وكان رئيس هيئة الأركان المشتركة في الجيش الأردني، اللواء يوسف الحنيطي، قال إن القوات المسلحة والأجهزة الأمنية قادرة على التعامل مع أي تهديدات محلية وإقليمية، والتصدي لأي مساعٍ "يراد بها تقويض أمن الوطن".

وجاءت تصريحات الحنيطي بعد تأكيد الأمير حمزة بن الحسين في مقطع صوتي، لم يتضح وقتُ تسجيله، أنه "لن يصعّد"، ولكنه لن يلتزم بطلب رئيس هيئة الأركان، وقف الاتصالات مع العالم الخارجي.

وكان نائب رئيس الوزراء الأردني، وزير الخارجية أيمن الصفدي، قال الأحد، إن تحقيقات أولية أفادت بأن الأمير حمزة بن الحسين "خطط مع آخرين لزعزعة استقرار الأردن"، في إشارة إلى الإجراءات التي أعلنتها عمان لمواجهة "تحركات توظف لاستهداف الأمن" في البلاد.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.