"أميركان إيرلاينز" تعيد طائرة بوينغ "737 ماكس" إلى الأجواء
العودة العودة

"أميركان إيرلاينز" تعيد طائرة بوينغ "737 ماكس" إلى الأجواء

طائرات بوينغ من طراز "ماكس-737" على مدرج مطار واشنطن الوطني، الولايات المتحدة - REUTERS

شارك القصة

تعيد شركة "أميركان إيرلاينز" طائرة بوينغ "ماكس-737" إلى الخدمة في نهاية العام الجاري، وذلك لأول مرة منذ أن تم حظرها منذ مارس 2019 لتسببها في حادثي تحطم طائرتين تابعتين للخطوط الجوية الإندونيسية والإثيوبية.

وذكرت وكالة "بلومبرغ" الأميركية أن  "أميركان إيرلاينز" ستعيد الطائرة إلى التحليق داخل الولايات المتحدة عبر الخط الجوي الرابط بين ميامي ونيويورك، وهو أحد أكثر المسارات الجوية ازدحاماً داخل البلاد.

ويرتقب أن تقل الطائرة رحلة واحدة في اليوم، من 29 ديسمبر المقبل حتى الرابع من يناير 2021 خلال المرحلة الأولى، وفقاً لما أكدته شركة الخطوط الجوية، على أن تراجع الشركة معدلات أمان الطائرة تمهيداً لتحديد إمكانية الاعتماد عليها في مسارات جوية أخرى بعد الرابع من يناير.

طائرات من طراز "ماكس- 737 " تابعة لشركة أميركان إيرلاينز على مدرج مطار تولسا الدولي في ولاية أوكلاهاما - REUTERS
طائرات من طراز "ماكس- 737 " تابعة لشركة أميركان إيرلاينز على مدرج مطار تولسا الدولي في ولاية أوكلاهاما - REUTERS

وقالت شركة الطيران الأميركية، في رسالة عبر البريد إلى وكالة "بلومبرغ"، إن حجز الرحلات عبر الطائرة سيكون متاحاً بدءاً من 24 أكتوبر المقبل، مضيفة أنه سيتم إخطار الركاب قبل انطلاق الرحلة بأنهم على متن طائرة "ماكس 737".

وأشارت "أميركان إيرلاينز" إلى أنها ستبقى على تواصل وثيق مع هيئة الطيران الفيدرالية الأميركية وشركة بوينغ المصنعة بخصوص مسار ترخيص الاعتماد على "ماكس 373"، مضيفة أنها ستستمر في تحديثهما نظراً لخططها المستقبلية في الاعتماد على الطائرة.

وذكرت الشركة أنها حذفت "بوينغ ماكس-737" من نحو 1900 رحلة جوية كانت مقررة بين ديسمبر المقبل ومارس 2021، وأسندتها إلى طائرات أخرى.

حظر عالمي

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب أعلن حظر رحلات طائرات "بوينغ ماكس-737" من التحليق فوق الأراضي الأميركية في مارس 2019، لينضم إلى أكثر من 20 دولة اتخذت قرارات مماثلة إثر كارثتي سقوط الطائرتين الإثيوبية والإندونيسية.

وفي يوليو الماضي، أعلنت شركة "بوينغ" أنها تعمل مع "هيئة الطيران الفيدرالية الأميركية" والمنظمين حول العالم لإعادة طائراتها من طراز "ماكس-737" إلى الخدمة في أقرب وقت، معربة عن ارتياحها لقرب التوصل إلى تسوية بشأن تعويضات ضحايا حادثي تحطم الطائرتين الإندونيسية والإثيوبية.

وقالت الشركة في تصريح سابق لـ"الشرق"، إنها تجري منذ شهور سلسلة اختبارات تحت إشراف هيئة الطيران الفيدرالية الأميركية، تمهيداً لإعادة "ماكس-737" إلى الخدمة من جديد.

تسوية الدعاوى

وفي يوليو الماضي، أبلغت "بوينغ" محكمة شيكاغو الأميركية بتسوية قرابة 90% من دعاوى تعويضات عائلات ضحايا رحلة طائرة "ماكس-737" رقم 610 التابعة لشركة "ليون آير" الإندونيسية التي تحطمت في أكتوبر عام 2018، وعلى متنها 189 راكباً. 

وتحطمت طائرة أخرى من الطراز ذاته تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية في مارس 2019، وعلى متنها 157 راكباً من جنسيات مختلفة، ما دفع معظم دول العالم لإيقاف تشغيل "ماكس- 737" وتوجيه أصابع الاتهام إلى خلل هندسي في هذا الطراز تحديداً.

 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.