Open toolbar

ملعب نادي فيبورج الدنماركي. 14 أغسطس 2022 - twitter/@viborgff

شارك القصة
Resize text
لندن -

قال نادي فيبورج الدنماركي إن لاعبين اثنين إفريقيين في صفوفه لن يكون بوسعهما السفر لخوض مباراة في دوري المؤتمر الأوروبي لكرة القدم أمام وست هام يونايتد بسبب القواعد الخاصة بدخول إنجلترا للمواطنين من خارج الاتحاد الأوروبي بعد اتفاق "بريكست".

وسيتم حرمان الجناح النيجيري إبراهيم سعيد والمهاجم الحسن جاتا من جامبيا من السفر مع الفريق، إذ لم يتمكن نادي فيبورج من الحصول على التأشيرات المطلوبة لهذا الثنائي قبل مباراة الذهاب المقررة الخميس، في لندن.

وقال فيبورج في بيان: "حاولنا بشتى السبل وتواصلنا عن كثب مع الاتحاد الدنماركي لكرة القدم والاتحاد الأوروبي (اليويفا) والسفارتين وفريق أجنبي آخر مر بظروف مشابهة، لكن للأسف يستحيل الحصول على التأشيرة في الوقت المناسب، يستلزم الأمر بعض الوقت وقد يمتد عدة أسابيع، خاصة بعدما تم تحديد موعد المباراة قبل أسبوع واحد فقط".

وقال يسبر فريدبرج المدير الرياضي للنادي: "إنه أمر مخجل من الناحية الرياضية، كان النادي يعول على هذا الثنائي في المباراة، من العار إنسانياً حرمان هذا الثنائي من خوض هذه التجربة القوية في مشوارهما".

وتأهل فيبورج الدنماركي للدور الفاصل بعد أن اجتاز الأدوار التأهيلية في يوليو  وأغسطس.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.