Open toolbar

الروائي التونسي يامن مناعي أثناء تسلمه جائزة "أورانج للكتاب في إفريقيا"- 14 يونيو 2022 - https://twitter/FondationOrange

شارك القصة
Resize text
باريس-

فاز الروائي التونسي يامن مناعي الثلاثاء، بجائزة "أورانج للكتاب في إفريقيا" عن "بيل أبيم" (هاوية جميلة)، وهي رواية بالفرنسية تدور أحداثها حول مراهق من منطقة تونس العاصمة يثور على أسرته ومجتمعه وعالمه. 

والجائزة التي تسلمها مناعي خلال حفل أقيم في دكار مساء الثلاثاء تكافئ منذ 2019 رواية كتبها كاتب إفريقي باللغة الفرنسية ونشرها ناشر من القارة. وناشر رواية مناعي هو دار "إليزاد" التونسية.

ومناعي (42 عاماً) مهندس يعيش في فرنسا منذ أن كان عمره 18 عاماً.

وتصور "بيل أبيم" العنف الأسري الذي يعاني منه قسم كبير من الشبّان التونسيين، وذلك من خلال قصة صبي يبلغ من العمر 15 عاماً سُجن لقتله والده.

واعتبرت هيئة التحكيم في بيان أنه "بين الغيظ والغضب والشغف، يندّد الراوي بالهمجية والشرور التي ابتلي بها مجتمعه، من الخلية الأسرية إلى المدرسة وصولاً إلى المؤسسات السياسية".

وأضاف البيان أنه "في هذه النسخة الرابعة، رشحت 57 رواية من قبل 39 دار نشر في 15 دولة إفريقية ناطقة بالفرنسية".

وتأهلت 6 روايات إلى المرحلة النهائية من الجائزة كتابها هم إلى جانب مناعي روائيون من بنين والكاميرون ومالي وموريتانيا وتونس. 

وفي نسختها الأولى، نالت الجائزة الكاميرونية جايلي أمادو أمل التي فازت لاحقاً بجائزة غونكور للطلاب الثانويين للعام 2020 عن روايتها "ليزامباسيانت" (فاقدات الصبر).

ويحصل الفائز على جائزة "أورانج للكتاب في إفريقيا" على مكافأة مالية قدرها 10 آلاف يورو تمنحها "مؤسسة أورانج" المدعومة من شركة الاتصالات التي تحمل الاسم نفسه.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.