Open toolbar

تلاميذ يلهون خلال "يوم الطفل العالمي" في إقليم جيانجسو شرق الصين - 1 يونيو 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
بالتعاون مع مايو كلينك-

يصاب المريض بالكساح، وهو ليونة العظام وضعفها، بسبب النقص الشديد ولفترة طويلة في فيتامين D، كما قد تسبب مشكلات وراثية نادرة أيضاً الإصابة بالكساح.

ويساعد فيتامين D جسم الطفل على امتصاص الكالسيوم والفوسفور من الطعام، فيما يؤدي نقصه إلى صعوبة الحفاظ على المستويات المناسبة للكالسيوم والفوسفور بالعظام، ما قد يؤدي إلى حدوث الكساح.

وتصحح إضافة فيتامين D أو الكالسيوم إلى النظام الغذائي مشكلات العظام المرتبطة بالكساح بوجه عام، لكن عندما تكون الإصابة بالكساح نتيجة مشكلة طبية كامنة أخرى، فقد يحتاج الطفل إلى أدوية إضافية أو طريقة علاج أخرى. 

الأعراض

  • تأخر النمو.
  • ضَعف العضلات.
  • المهارات الحركية المتأخرة.
  • ألم في العمود الفقري والحوض والساقَين.

الأسباب

يحتاج جسد الطفل إلى فيتامين D لامتصاص الكالسيوم والفوسفور من الطعام، حيث يمكن أن تحدث الإصابة بالكساح إذا لم يحصل جسم الطفل على ما يكفي من الفيتامين، أو إذا كان جسمه مصاباً بمشاكل في استخدام فيتامين D بشكل صحيح. 

  • نقص فيتامين D.
  • مشاكل مع الامتصاص.

المضاعفات

  • عدم النمو.
  • تشوهات العظام.
  • عيوب في الأسنان.
  • النوبات المرَضية.
  • انحناء العمود الفقري بشكل غير طبيعيّ.

الوقاية

يوفر التعرض لأشعة الشمس أفضل مصدر لفيتامين D خلال معظم الفصول، ويكفي لذلك التعرُّض لمدة 10 إلى 15 دقيقة للشمس قرب منتصف النهار. 

وبسبب مخاوف من سرطان الجلد، يُحظَر على الرُّضَّع والأطفال الصغار التعرض لأشعة الشمس المباشرة، أو يُنصح بوَضْع واقٍ أو ارتداء ملابس واقية من الشمس دائماً.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.