Open toolbar
بعد الفوز بـ3 نقاط ثمينة.. برشلونة يعلن تعافي لاعبين من كورونا
العودة العودة

بعد الفوز بـ3 نقاط ثمينة.. برشلونة يعلن تعافي لاعبين من كورونا

ريكي بويغ يحتفل رفقة زميل لوك دي يونج صاحب هدف الفوز لبرشلونة أمام مايوركا - REUTERS

شارك القصة
Resize text
مايوركا-

أعلن نادي برشلونة الإسباني تعافي اثنين من لاعبيه من فيروس كورونا، وذلك بعدما حقق الأحد، 3 نقاط ثمينة بعد فوز مهم على مضيفه ريال مايوركا.

وقال النادي الكتالوني في بيان رسمي: "تم إجراء اختبارات على لاعبي الفريق الأول، وجاءت نتائج مسحة داني ألفيس وجوردي ألبا سلبية، إذ سينضمان إلى التدريبات الجماعية، كما قامت إدارة النادي بإبلاغ السلطات المُختصة".

فيما قاد المهاجم الهولندي لوك دي يونج فريقه برشلونة لتحقيق فوز مهم على مضيفه ريال مايوركا، بهدف دون رد، رغم افتقار النادي الكاتالوني لـ 14 لاعباً بسبب فيروس كورونا والإصابات والإيقاف.

"تقدم خطوتين"

وتقدم برشلونة خطوتين في جدول الترتيب ليصبح خامساً برصيد 31 نقطة من 19 مباراة، وبفارق نقطة واحدة عن أتلتيكو رابع الترتيب، لكنه يتأخر بفارق 15 نقطة عن ريال مدريد المتصدر الذي خاض 20 مباراة.

وجاء هدف دي يونج في توقيت رائع للمهاجم بعدما طالبت العديد من التقارير الإعلامية برشلونة بالتخلص من اللاعب هذا الشهر، حيث سجل هدفه الثاني منذ قدومه من إشبيلية الصيف الماضي، لكنه الهدف الأول منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

وكان المهاجم الهولندي أفضل لاعبي برشلونة يوم الأحد، وسدد كرتين في القائم خلال الشوط الأول، منها واحدة بركلة خلفية رائعة.

لكن الهدف جاء قبل الاستراحة بضربة رأس من مدى قريب، بعدما تلقى تمريرة عرضية من المدافع أوسكار مينجيزا.

وسيطر برشلونة على الكرة أغلب فترات المباراة وحتى قرب النهاية، عندما ضغط مايوركا بقوة بحثاً عن التعادل وكاد يحققه.

وأنقذ تير شتيجن فرصة في الوقت بدل الضائع بشكل لا يصدق على طريقة حراس كرة اليد، حيث أبعد بذراعه تسديدة من مدى قريب من خاومي كوستا في الثواني الأخيرة.

 نقاط ذهبية

وفي السياق ذاته، قال تشافي مدرب برشلونة للصحافيين: "هذا فوز تاريخي لنا وأنا لا أبالغ بذلك. افتقدنا عدداً كبيراً جداً من اللاعبين، وسنعود إلى مدينتنا بالفوز.. هذه 3 نقاط تستحق وزنها من الذهب".

وأضاف: "ظهر اللاعبون الشبان بشكل رائع وأنقذ تير شتيجن محاولة لا تتكرر. أنا سعيد أننا حققنا الفوز".

وسافر برشلونة إلى مايوركا دون الموقوف سيرجيو بوسكيتس، وخمسة لاعبين مصابين هم أنسو فاتي وبيدري وممفيس ديباي ومارتن بريثويت وسيرجي وروبرتو، إلى جانب 8 بسبب انتشار فيروس كورونا في الفريق، هم سيرجينو ديست، وفيليب كوتينيو، وعبد الصمد الزلزولي، وجوردي ألبا، وأليكس بالدي، وعثمان ديمبلي، وجابي وداني ألفيس.

وقال تشافي، السبت، إن إقامة المباراة، على رغم الظروف هو أمر "سخيف"، حيث اضطر لاستدعاء تسعة لاعبين من أكاديمية برشلونة، وبدأ منهم الثنائي إلياس أخوماش وفيران جوتجلا إلى جانب دي يونج.

لكن في النهاية كانت ليلة المهاجم الهولندي ليسجل هدف الفوز، ويقود برشلونة للتقدم إلى المراكز المؤهلة إلى المسابقات الأوروبية الموسم المقبل، ولأول مرة منذ تعيين تشابي بدلاً عن رونالد كومان في نوفمبر الماضي.

من جانبه، قال إيريك جارسيا مدافع برشلونة للصحافيين: "كان من المهم الفوز بعدما فقد ريال مدريد وبيتيس ورايو فايكانو وريال سوسيداد النقاط". وأضاف: "نجحنا في التغلب على موقف معقد جداً بافتقاد عدد كبير من اللاعبين.. في النهاية نحن ندين بنسبة 70% في الانتصار لتير شتيجن.. هذا إنقاذ مذهل".

اقرأ أيضاً: 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.