Open toolbar

القلق والاكتئاب من علامات اضطرابات الإحكام أو التكيف - Getty

شارك القصة
Resize text
بالتعاون مع مايو كلينيك-

يعد الاضطراب الاكتئابي المستمر، نوعاً طويل الأجل من الاكتئاب، إذ قد يفقد المصاب به الاهتمام بالأنشطة اليومية، ويشعر بفقدان الأمل، وينتابه شعور عام بعدم الكفاءة.

وربما يجد المصاب صعوبة في أن يكون متفائلاً حتى في المناسبات السعيدة، وعلى الرغم من أن الاضطراب الاكتئابي المستمر ليس قوياً مثل الاكتئاب الشديد، فقد يكون مزاج المكتئب خفيفاً أو متوسطاً أو شديداً.

ونظراً إلى الطبيعة المزمنة لاضطراب الاكتئاب المستمر، ربما يكون التأقلم مع أعراض الاكتئاب تحديّاً، ولكن قد يكون مزيج الأدوية والعلاج النفسي فعّالاً في هذه الحالة.

الأعراض

  • الشعور باليأس.
  • مشكلات في النوم.
  • العصبية أو الغضب الشديد.
  • تجنب النشاطات الاجتماعية.
  • صعوبة في اتخاذ القرارات.
  • الإرهاق والافتقار إلى الطاقة.
  • فقدان الاهتمام بالأنشطة اليومية.
  • الشعور بالذنب والقلق من الماضي.
  • انخفاض النشاط والفاعلية والإنتاجية.
  • الحزن أو الشعور بالخواء أو الخمول.
  • انخفاض مستوى الثقة بالنفس أو جلد الذات.

الأسباب

  • أحداث الحياة.
  • كيمياء الدماغ.
  • الصفات الموروثة.
  • الاختلافات البيولوجية.

المضاعفات

  • تردي نوعية الحياة.
  • تعاطي المواد المخدرة.
  • أفكار أو سلوكيات انتحارية.
  • الألم المزمن والعلل الطبية العامة.
  • صعوبات العلاقات والمشكلات العائلية.
  • الاكتئاب الشديد، واضطرابات القلق واضطرابات المزاج الأخرى.
  • اضطرابات الشخصية أو غيرها من اضطرابات الصحة العقلية.

الوقاية

لا توجد طريقة مؤكدة للوقاية من الإصابة بالاضطراب الاكتئابي المستمر، ولأنه في كثير من الأحيان يبدأ في مرحلة الطفولة أو خلال سنوات المراهقة، فإن تمييز الأطفال المعرضين لخطر الإصابة قد يساعدهم في الحصول على العلاج المبكر، لكن هناك استراتيجيات قد تساعد على درء الأعراض تشمل ما يلي:

  • اتخاذ خطوات للتحكم في التوتر.
  • التواصل مع العائلة والأصدقاء.
  • الحصول على علاج طويل المدى للمساعدة على منع الانتكاس.

هذا المحتوى من مايو كلينيك*

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.