تفعيل "بيان العلا".. البحرين تدعو قطر إلى "مباحثات ثنائية"
العودة العودة

تفعيل "بيان العلا".. البحرين تدعو قطر إلى "مباحثات ثنائية"

وزير الخارجية البحريني عبداللطيف الزياني - AFP

شارك القصة
دبي-

دعت وزارة الخارجية البحرينية نظيرتها القطرية إلى إرسال وفد رسمي إلى المنامة في أقرب وقت ممكن، بهدف البدء في "مباحثات ثنائية" بين الجانبين، بشأن القضايا والموضوعات المعلقة.

وقالت الخارجية البحرينية في بيان إن الدعوة جاءت "تفعيلاً لما نص عليه (بيان العلا)، الصادر عن الدورة الـ41 للمجلس الأعلى لمجلس التعاون التي عقدت في محافظة العلا بالمملكة العربية السعودية، وصولاً للأهداف السامية التي نطمح إلى تحقيقها لما فيه الخير لمواطني البلدين الشقيقين وتعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك".

وأكدت البحرين، في الدعوة الموجهة إلى وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، أنها "شكلت لجنتين (لجنة للمتابعة ولجنة قانونية)، وفقاً لما نص عليه (بيان العلا)"، حسبما أورده بيان الخارجية البحرينية.

وأعلنت البحرين، في وقت مبكر من صباح الاثنين، "استمرار السماح" للطائرات القطرية باستخدام مجالها الجوي وتعديل النشرات الملاحية للطائرات القطرية، اعتباراً من الاثنين 11 يناير الجاري.

وأكدت "شؤون الطيران المدني" بوزارة المواصلات والاتصالات البحرينية، في بيان نقلته وكالة أنباء البحرين، "الاستمرار بالسماح للطائرات القطرية في مجالها الجوي وتعديل النشرات الملاحية للطائرات القطرية اعتباراً من صباح يوم الاثنين الموافق 11 يناير 2021، وذلك في تمام الساعة 00:01 بتوقيت غرينتش".

معالجة الملفات العالقة

وكان وزير الخارجية البحريني عبداللطيف الزياني اعتبر ، الأحد، أن (بيان العلا) "خطوة مهمة لبدء حوار خليجي يعالج الملفات السياسية والأمنية العالقة بين الدول ثنائياً، للوصول إلى الأهداف المنشودة في المستقبل، والعمل جماعياً على ضمان عدم العودة إلى ما أدى إلى الأزمة"، في إشارة إلى إعلان العلا الذي وقعته دول مجلس التعاون ومصر خلال أعمال القمة الخليجية التي عقدت، الثلاثاء الماضي، في محافظة العُلا السعودية.

وأوضح الزياني خلال اجتماع برلماني حكومي مشترك، عبر الاتصال المرئي، أن "الدول الأطراف أكدت في البيان التزامها بالتضامن في عدم المساس بسيادة أي منها أو تهديد أمنها أو استهداف اللحمة الوطنية لشعوبها ونسيجها الاجتماعي بأي شكل من الأشكال".

 ولفت الزياني إلى أن الدول الموقعة على البيان، أكدت "وقوفها التام في مواجهة ما يخل بالأمن الوطني والإقليمي لأي منها، وتكاتفها في وجه أي تدخلات مباشرة أو غير مباشرة في الشؤون الداخلية لأي منها، إضافة إلى تعزيز التعاون في مكافحة الكيانات والتيارات والتنظيمات الإرهابية أو التي تمس أمن أي منها وتستهدف استقرارها".

الاستنكار البحريني

وكانت الخارجية البحرينية أعربت، الأحد، عن استنكارها "الشديد" لقيام خفر السواحل القطرية "بإيقاف بطل كمال الأجسام البحريني سامي الحداد"، مؤكدة أنه "كان في رحلة صيد بحري مع عدد من رفاقه في المياه الإقليمية البحرينية".

ودعت الخارجية البحرينية عبر بيان السلطات القطرية إلى "الإفراج الفوري عن المواطن البحريني سامي الحداد ورفاقه، والتوقف عن التعرض للصيادين البحرينيين في عرض البحر وإلقاء القبض عليهم من دون وجه حق".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.