Open toolbar

نيجيرفان بارزاني يستعد للتصويت في الانتخابات البرلمانية في مركز اقتراع في أربيل. 10 أكتوبر 2021. - AFP

شارك القصة
Resize text
بغداد-

أفاد مصدر حكومي مطلع، الأحد، بأن رئيس إقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني سيزور بغداد والنجف خلال الأسبوع الجاري.

وقال المصدر لـ"الشرق"، إن "بارزاني سيزور بغداد والنجف خلال الأسبوع الجاري، حاملاً خلال زيارته مبادرة من رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني لحلحة الأزمة السياسية الحالية في العراق".

وأضاف أنّ "بارزاني سيلتقي قادة الإطار التنسيقي والرئاسات الثلاث في بغداد، فضلاً عن لقاء زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بمقره في الحنانة بمحافظة النجف".

وأفاد عضو الديمقراطي الكردستاني مهدي عبد الكريم لـ"الشرق"، بأن "مبادرة" بارزاني جاءت لـ"حلحلة الأزمة السياسية"، مرجحاً "عقد اجتماعات للقوى السياسية في بغداد بحضور وفد كبير من إقليم كردستان، تتشكل بعدها لجنة مشتركة للذهاب إلى الحنانة ولقاء الصدر لعرض مخرجات تلك الاجتماعات".

وكان التيار الصدري اقترح في بيان، السبت، إقصاء جميع الأحزاب والشخصيات التي شاركت في العملية السياسية منذ الغزو الأميركي للبلاد في 2003، بما في ذلك التيار الصدري نفسه، مبدياً استعداده "خلال مدة أقصاها 72 ساعة لتوقيع اتفاقية تتضمن ذلك".

ورد عبد الكريم على مقترح الصدر بالقول: "من الصعوبة تطبيق المبادرة الآن وخاصة في المرحلة الحالية، إذ لا يمكن أن تكون هناك عملية سياسية في العراق دون وجود الأحزاب والكتل السياسية".

وأشار إلى أن سياسة الحزب الديمقراطي الكردستاني "واضحة في تقريب وجهات النظر داخل أطراف البيت الشيعي".

وأوضح عبد الكريم أن الديمقراطي "لا يزال عامل تهدئة في الأزمات السياسية التي تشهدها البلاد، وإذا ما أردنا إخراج العراق من الأزمة الحالية فلا سبيل أمامنا إلا الحوار بين جميع المكونات".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.