Open toolbar

السفير الأميركي لدى بكين نيكولاس بيرنز - REUTERS

شارك القصة
Resize text
واشنطن-

رجح السفير الأميركي لدى بكين نيكولاس بيرنز، الخميس، أن تواصل الصين في العام 2023 فرض إغلاقات شاملة لاحتواء تفشي فيروس كورونا، محذراً من أن استراتيجية "صفر-كوفيد" تلحق الضرر بالأعمال التجارية.

وأعرب السفير الأميركي في تصريح لمعهد بروكينغز عن اعتقاده بأنه "سيتعين علينا أن نتعايش مع هذا الأمر لمدة طويلة، وشخصياً أعتقد أن (استراتيجية) صفر-كوفيد ستستمر على الأرجح حتى مطلع العام 2023".

وفي مداخلة عبر الفيديو خلال ندوة لمعهد الأبحاث ومقرّه واشنطن، قال بيرنز إن الإغلاقات تتسبب باضطراب سلاسل الإمداد وتجعل الشركات الأجنبية تتريث في الإقدام على مزيد من الاستثمارات.

وأضاف: "إنها سوق أكبر من أن يتم التخلي عنها"، مشيراً إلى أنه لا يرى شركات كثيرة تخرج بشكل كامل.

وخلال النقاش مع ممثلي شركات أميركية، قال بيرنز: "أعتقد أن هناك كثيراً من التردد على صعيد الاستثمار في التزامات مستقبلية"، مرجّحاً استمرار الأوضاع على هذا النحو "إلى أن ينتهوا من هذا الأمر".

وبحسب استطلاع أجرته مؤخراً غرفة التجارة الأميركية تعمد ربع الشركات الأميركية في شنغهاي إلى خفض المشاريع الاستثمارية فيما تخفض كلها تقريباً توقّعاتها بالنسبة للعائدات.

ورُصد كوفيد-19 للمرة الأولى في نهاية العام 2019 بمدينة ووهان التي شهدت احتجاجات ضد الحكومة على خلفية إخفاقها في وقف تفشي الوباء، في تحركات نادراً ما تسجل في الصين.

ومذّاك تعهّدت بكين القضاء على الجائحة العالمية، وهي القوة الاقتصادية الكبرى الوحيدة التي تحاول وضع حد للإصابات بشكل تام، فارضة إجراء فحوص على نطاق واسع ومجبرة الملايين على ملازمة منازلهم.

واعتبر بيرنز أن الإغلاقات تعوق أيضاً المسار الدبلوماسي مع الصين التي وصف علاقاتها مع الولايات المتحدة مؤخراً بأنها عند أدنى مستوى منذ إقامتها قبل نصف قرن.

وتابع: "من الصعب إقناع أي من زملائي في واشنطن بالمجيء إلى هنا حين أقول لهم إنه سيتعين عليهم البقاء في حجر صحي لمدة 14 يوماً".

وقالت لجنة الصحة الوطنية، الخميس، إن بر الصين الرئيسي سجل 175 إصابة جديدة بفيروس كورونا في 15 يونيو منها 64 ظهرت عليها أعراض و111 بدون أعراض، ليصل إجمالي أعداد المصابين لـ225 ألفاً و118.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.