Open toolbar

رجال الإطفاء خلال إخماد حريق غابات في سوموس بالقرب من بوردو جنوب غربي فرنسا. 12 سبتمبر 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
باريس -

قال حاكم منطقة جيروند جنوب غربي فرنسا، الثلاثاء، إن حرائق الغابات دمّرت 4 منازل ومبان عدة، وأحرقت 1300 هكتار، وأجبرت 540 شخصاً على مغادرة المنطقة، التي تشهد حرائق ضخمة منذ الصيف.

ويكافح نحو 350 من رجال الإطفاء و6 طائرات، الحريق الذي شب، الاثنين، في منطقة ميدوك لزراعة العنب.

ووفقاً لبيانات من شبكة معلومات حرائق الغابات الأوروبية، فإن النيران اشتعلت في أكثر من 60 ألف هكتار بفرنسا هذا العام، وكان الجزء الأكبر منها في جنوب غربي البلاد.

وواجهت فرنسا، مثل بقية أوروبا، موجات من الحر والجفاف خلال الصيف تسببت في حرائق غابات متعددة في جميع أنحاء القارة.

والشهر الماضي، وصل رجال إطفاء من دول أوروبية عدة إلى فرنسا لمساعدتها في مكافحة حرائق تلتهم الغابات بسبب موجات تاريخية من الحر والجفاف.

وتوجه 361 من رجال الإطفاء من أوروبا إلى جنوب غربي فرنسا لدعم 1100 رجل إطفاء يعملون ليلاً ونهاراً للحد من حريق هائل اشتعل مجدداً في لانديراس، حيث احترق 14 ألف هكتار في يوليو.

وقالت المفوضية الأوروبية إنه تم إرسال 4 طائرات من أسطول مكافحة الحرائق التابع للاتحاد الأوروبي إلى فرنسا، من اليونان والسويد.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.