Open toolbar
زيادة الوزن خلال فترات الإغلاق ترفع مبيعات "ليفايس" الأميركية
العودة العودة

زيادة الوزن خلال فترات الإغلاق ترفع مبيعات "ليفايس" الأميركية

واجهة متجر ليفي شتراوس (ليفايس) بمدينة نيويورك، الولايات المتحدة، 19 مارس 2019 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

قالت شركة الملابس الأميركية "ليفي شتراوس" (ليفايس)، إن "نوعاً جديداً من الزبائن" بدأوا يقصدون محلاتها مع عودة الحياة إلى طبيعتها بعد جائحة كورونا، موضحة أن محيط خصر المستهلكين اختلف كثيراً عما كان عليه عند بداية الوباء منذ أكثر من عام.

ونقل موقع "ياهو فاينانس"، عن المدير المالي لشركة "ليفايس" هارميت سينغ، القول إن "زيادة محيط خصر المستهلكين ساهم في ارتفاع مبيعات سراويل الجينز الفضفاضة" ذات المقاسات الكبيرة، الأعلى سعراً.

وأشار تقرير "ياهو فاينانس"، إلى أن نقص الحركة الناجم عن انتشار فيروس كورونا، خلال فترة الحجر الصحي، تسبب في زيادة وزن معظم المستهلكين، ما جعل سراويلهم غير قابلة للاستخدام مع عودتهم إلى حياة ما قبل الجائحة.

وأضاف الموقع أن 42% من الأشخاص الذين شاركوا في استطلاع حديث للرأي أجرته جمعية "علم النفس الأميركية"، قالوا إنهم اكتسبوا وزناً أكبر أثناء فترة الجائحة. وأشار الاستطلاع إلى أن متوسط زيادة وزن الأشخاص بلغ 29 رطلاً (13 كيلوغراماً تقريباً)، وأن نحو 10% من المشاركين في الاستطلاع زاد وزنهم بأكثر من 50 رطلاً (22.7 كيلوغراماً).

ارتفاع المبيعات بـ148%

وشهدت شركة "ليفايس" ارتفاعاً كبيراً في مبيعاتها بسبب الحاجة إلى شراء ملابس جديدة فضفاضة. وقالت الشركة الخميس، إن مبيعات الربع الثاني من العام الجاري ارتفعت بنسبة 148% مقارنة بالعام الماضي، مستفيدة من الطلب القوي وإعادة فتح المتاجر. 

وقفزت مبيعات الشركة بنسب كبيرة في مناطق أعمالها في الأميركيتين الشمالية والجنوبية، وأوروبا، وآسيا. كما ارتفعت مبيعات شركة "دوكرز" الأميركية بنسبة 100% مقارنة بالعام الماضي.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.