Open toolbar

الممثل الأميركي ويل سميث خلال تسلمه جائزة الأوسكار. 27 مارس 2022. - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلن الممثل الأميركي ويل سميث في بيان، الجمعة، استقالته من الأكاديمية المانحة لجوائز الأوسكار، بعد صفعه الممثل الكوميدي كريس روك خلال احتفال توزيع الجوائز.

وكتب سميث في البيان الذي نشرته مجلة "فارايتي": "لائحة الأشخاص الذين جرحتهم بشكل مؤسف وتشمل كريس وعائلته والكثير من أصدقائي وأحبائي الأعزاء، والذين كانوا حاضرين والجماهير العالمية في المنازل"، مضيفاً: "أستقيل من عضويتي في أكاديمية فنون السينما وعلومها، وسأقبل أي عواقب يراها مجلس الإدارة مناسبة".

وبدأت الأزمة التي قسمت العالم الفني، عندما تناول روك في دعابته الرأس الحليق لجيدا بينكيت سميث (زوجة ويل)، المصابة بداء الثعلبة الذي يسبب تساقطاً للشعر، وما كان من سميث إلّا أن صعد إلى المسرح وصفع روك على وجهه، وسط ذهول الجمهور في القاعة والمشاهدين الذين تابعوا الأمسية من منازلهم. 

وصاح سميث (53 عاماً) بمقدّم الاحتفال بعدما عاد للجلوس بجانب جادا "دع اسم زوجتي بعيداً من فمك اللعين".

روك "يكسر" الصمت

وبعد التزام الممثل كريس روك الصمت عقب الصفعة التي تلقاها من الممثّل ويل سميث خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار، تحدث روك في وقت سابق الجمعة، للمرة الأولى عن الحادث على خشبة مسرح في بوسطن، خلال إحيائه حفلاً بيعت كلّ تذاكره.

وقال الممثل الفكاهي في مستهلّ عرضه مخاطباً الحشد: "كيف قضيتم عطلة نهاية الأسبوع؟"، مشيراً إلى أنّه لم يحضّر أيّ نكات بشأن الصفعة لإلقائها على مسمع الجمهور.

ونقلت عنه مجلة "فارايتي" قوله أمام الجمهور: "إذا جئتم لسماع ذلك فلديّ عرض كامل كتبته قبل نهاية الأسبوع الماضي".

وأضاف: "ما زلت أحاول نوعاً ما استيعاب ما حدث"، مؤكداً أنه "في مرحلة ما سأتحدث عن هذا الهراء، وسيكون الأمر جدياً ومضحكاً".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.