Open toolbar
دجوكوفيتش.. القصة الكاملة لاحتجاز لاعب التنس الصربي في أستراليا
العودة العودة

دجوكوفيتش.. القصة الكاملة لاحتجاز لاعب التنس الصربي في أستراليا

الصربي نوفاك دجوكوفيتش - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي -

عقب وصوله مطار تالامارين في ملبورن للمشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس المقرر انطلاقها في 17 يناير الجاري، فوجئ الصربي نوفاك دجوكوفيتش المصنف الأول عالمياً برفض تأشيرة دخوله البلاد ليخضع بعد ذلك لتحقيق طويل قبل اقتياده لفندق احتجاز.

تطور الموقف سريعاً في الساعات القليلة التالية. وسارع أكبر المسؤولين في البلدين، أستراليا وصربيا، للتعليق على القرار وشرح أسبابه.

يجيب هذا التقرير عن أسباب الأزمة المفاجئة وتطورها السريع وتداعياتها على اللاعب والبطولة.

كيف حصل دجوكوفيتش على تأشيرة دخول أستراليا؟  

منحت هيئة التنس الأسترالية، المسؤولة عن تنظيم البطولة، اللاعب الصربي استثناءً طبياً من قِبَل فريقين طبيين مستقلين ليُسمح له بالمشاركة من دون تلقي لقاح فيروس كورونا.

وأعلن دجوكوفيتش، الثلاثاء الماضي، عبر إنستجرام أنه سيتوجه إلى أستراليا بعد حصوله على الاستثناء.

ويُمنح الاستثناء الطبي، وفقاً للقوانين في أستراليا، للمصابين بأمراض قلبية ولمن أصيب بكورونا في الستة أشهر الأخيرة فقط، وهو أمر لا ينطبق على دجوكوفيتش.  

كيف استقبلت الجماهير في أستراليا هذا القرار؟

تفرض أستراليا إجراءات صارمة منذ بدء جائحة كورونا في محاولة للحد من تفشي الفيروس، وحصل أكثر من 90% من السكان البالغين على جرعة مزدوجة من اللقاح. 

في المقابل، لم يُبد دجوكوفيتش، الذي يعارض تلقي اللقاح، اهتماماً كبيراً بإجراءات السلامة في أكثر من موقف. ونظم اللاعب الصربي بطولة تجارية في موطنه العام قبل الماضي تسببت في تفشي العدوى بين المشاركين، وتعرض دجوكوفيتش نفسه للإصابة.

لذلك، أثار استثناء دجوكوفيتش غضباً عارماً في أستراليا، خاصة أن البلاد تشهد تزايداً كبيراً في عدد الإصابات بفيروس كورونا. وسجلت أكثر من 70 ألف حالة إصابة جديدة الخميس.

وتسبب الضغط الجماهيري الكبير في تراجع رئيس الوزراء سكوت موريسون عن موقفه بالسماح للمصنف الأول عالمياً بخوض المنافسات باستثناء طبي. 

ماذا حدث في المطار عند وصول اللاعب؟

وصل دجوكوفيتش إلى مطار تالامارين في تمام الـ11:30 بالتوقيت المحلي. وتفاجأ المصنف الأول عالمياً برفض تأشيرة الدخول واقتياده لمكتب التحقيق قبل أن ينقل لأحد الفنادق المخصصة لحجز المهاجرين وطالبي اللجوء.

في الوقت نفسه، سمحت السلطات للفريق المرافق لدجوكوفيتش بدخول البلاد بعدما قدموا ما يثبت تلقيهم جرعتين من اللقاح.

وعقب توقيف اللاعب، كتب سكوت موريسون، رئيس وزراء أستراليا، في حسابه على تويتر: "تم إلغاء تأشيرة دجوكوفيتش. القوانين هي القوانين، خصوصاً عندما يتعلق الأمر بحدودنا. لا أحد فوق القانون. سياسات حدودنا المشددة كان لها الفضل في أن تكون معدلات الوفاة بفيروس كورونا في أستراليا من بين الأقل في العالم، وسنواصل حذرنا". 

   

كيف واجه دجوكوفيتش القرار؟

لم يصدر عن اللاعب الصربي تعليق رسمي بعد حيث يتواجد في فندق الاحتجاز الحكومي، لكنّ محامي نوفاك تقدم بطعن رسمي ضد قرار رفض التأشيرة، ومن المنتظر الفصل في الطعن الاثنين المقبل.

وعلى المستوى الرسمي، أثار القرار غضباً عارماً في صربيا. وكتب ألكسندر فوتشيتش، رئيس صربيا، على إنستجرام: "انتهيت للتو من محادثة هاتفية مع نوفاك دجوكوفيتش. أبلغته بدعم صربيا الكامل. كل الهيئات تفعل كل ما في وسعها لإنهاء هذا التحرش بالمصنف الأول عالمياً". وأضاف: "ستكافح صربيا من أجل نوفاك والحقيقة والعدالة بما يتماشى مع جميع قواعد القانون الدولي. نوفاك قوي، كما نعلم جميعاً".

 وقالت وسائل إعلام صربية إن فوتشيتش استدعى السفير الأسترالي في بلجراد، وطلب دخول دجوكوفيتش للعب.

هل يعدّل دجوكوفيتش خططه وينسحب من البطولة؟

البطولة الحالية شديدة الأهمية للاعب الصربي. ويتساوى دجوكوفيتش مع رافايل نادال وروجر فيدرر في قائمة الأكثر فوزاً بالألقاب في البطولات الأربع الكبرى برصيد 20 بطولة لكل منهم، وأمام اللاعب الصربي فرصة كبيرة للانفراد بالصدارة في ظل غياب فيدرر وابتعاد نادال، الذي سيشارك في البطولة، عن مستواه.

ولم تصدر عن اللاعب تصريحات رسمية حتى الآن تحسم موقفه من المسابقة سواءً وافقت السلطات على بقائه أم أصرت على رحيله.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.