تقرير: شركات تجارية تحاول تنظيم سوق العملات المشفرة
العودة العودة

تقرير: شركات تجارية تحاول تنظيم سوق العملات المشفرة

عملة "بيتكوين" الرقمية وفي الخلفية أوراق نقدية من فئة الدولار- 8 يناير 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية، أن العديد من الشركات المالية العالمية، من بينها "فيدليتي إنفيستمينتس"، و"سكوير"، تسعى إلى تشكيل مجموعة تجارية جديدة، تهدف إلى رسم معالم الطريق الذي يتم من خلاله تنظيم "بيتكوين" والعملات المشفرة الأخرى.

وتوقعت الصحيفة، أن تضغط المجموعة الجديدة التي سيطلق عليها اسم "مجلس العملات المشفرة للابتكار"، على صانعي السياسات، والاضطلاع بالمشروعات البحثية، وأن تصبح صوت هذه الصناعة المزدهرة.

وفي وقت سابق، وقعت شركتا "بارادايم" و"كوين بيز غلوبال"، اللتان تديران بورصة العملات المشفرة، كأعضاء أوليين في هذه المجموعة.

ويأتي تدشين المجلس، في وقت شهدت فيه أسعار الكثير من الأصول الرقمية ارتفاعاً لافتاً، ما أدى إلى جذب المستثمرين الرئيسيين الجدد، إلى جانب البنوك والوسطاء الذين يخدمونهم. وفي وقت مبكر من هذا العام، بلغ إجمالي القيمة السوقية لـ"بيتكوين"، تريليون دولار، لأول مرة.

واعتبرت الصحيفة، أن مستقبل هذه السوق لا يزال بعيداً عن الاستقرار، على الرغم من تأكيد المؤيدين لهذا الاتجاه أن العملات الرقمية، وتكنولوجيا سلسلة الكتل "بلوكتشين" التي تدعمها، لديهما القدرة على توفير فرص عمل، وتوسيع نطاق الخدمات المالية للمستهلكين في كل مكان، بتكلفة منخفضة، أو من دون تكلفة على الإطلاق، مشيرة إلى أن صناع السياسات والمنظمين في جميع أنحاء العالم، سيلعبون دوراً محورياً في رسم ملامح الطريق للمضي قدماً. 

ونقلت الصحيفة، عن الشريك المؤسس لشركة "باراديم"، والرئيس السابق لشركة "كوين بيز"، فريد إهرسام، قوله إن العملات المشفرة "تمر بنقطة انعطاف رئيسة"، مضيفاً: "إنها في مراحلها المبكرة، وعلى غرار الإنترنت، كما كان في السابق، فهي هشة للغاية في هذه المرحلة".

ويعتقد إهرسام، أن "الإنترنت برز كقوة رئيسة في التجارة العالمية جزئياً"، بسبب "حفنة من القرارات السياسية الرئيسة، بما فيها تلك التي شرّعت تشفير البيانات، وحسمت الأسئلة المتعلقة بضرائب المبيعات".

وتابع أن "سوق العملات الرقمية الناشئة ستواجه حتماً المنعطفات الخاصة بها، حتى لو لم تتضح بعد ماهية هذه المنعطفات".

وسيكون أمام العملات الرقمية تحديات ومصاعب كبيرة، وفق ما يرى إهرسام، لأن صناع السياسات يريدون الموازنة بين المخاطر والمكاسب، وحتى الأفراد الذين يمضون بعض الوقت في هذا المجال سيبذلون جهوداً مضنية ليعرفوا إلى أين يسير بهم هذا الطريق في العقد المقبل، وقال: "كان من الصعوبة بمكان أن تحدد إلى أين يتجه الإنترنت".

وتخطط المجموعة الجديدة لتعيين مجلس إدارة يضم ممثلين عن كل عضو من الأعضاء الأوليين الأربعة، على أن تضيف في الوقت المناسب فريقاً تنفيذياً.

وفي عام 2018، افتتحت "فيدلتي"، وهي عملاق استثماري يمتلك حوالي 10 تريليونات دولار من أصول العملاء الخاضعة للإدارة، شركة رعاية أموال تقوم بتخزين وتداول "بيتكوين" لصناديق التحوط والمستثمرين الآخرين.

والشهر الماضي، أصبحت شركة "بوسطن" أحدث مدير مالي يسعى للحصول على موافقة الجهات التنظيمية لتدشين صندوق تداول في البورصة، لتتبع أسعار "بيتكوين"، العملة الرقمية الأكثر انتشاراً عالمياً.

كما تقوم "سكوير"، وهي شركة مدفوعات إلكترونية، بإضافة "بيتكوين" إلى ميزانيتها العمومية، بحيث تسمح منصة تمويل المستهلك "كاش أب"، التابعة لـ"سكوير"، للمستخدمين بشراء وبيع هذه العملة الرقمية. 

وتعد شركة "كوين بيز"، التي أُسست عام 2012، أكبر بورصة للعملات المشفرة في الولايات المتحدة. وتخطط الشركة، التي تخدم 43 مليون عميل في 100 دولة، للاكتتاب العام في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وللمرة الأولى، قفزت القيمة السوقية للعملات المشفرة هذا الشهر، إلى أكثر من 2 تريليون دولار في تاريخها، بعد أن تضاعفت قيمة العملات خلال شهرين تقريباً، وسط ارتفاع الطلب من قِبل المؤسسات.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.