Open toolbar
هونج كونج.. انطلاق أول انتخابات "للوطنيين فقط"
العودة العودة

هونج كونج.. انطلاق أول انتخابات "للوطنيين فقط"

أثناء اعتقال الشرطة لأحد أعضاء تحالف هونج كونج لدعم الحركات الديمقراطية في الصين- 9 سبتمبر 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
هونج كونج-

يدلي أقل من 5 آلاف ناخب من هونج كونج بأصواتهم في الانتخابات التشريعية المرتقبة الأحد، وذلك وفق ما أفادت وكالة "رويترز"، لانتخاب مرشحين "جرى التأكد من موالاتهم لبكين"، لاختيار حاكم المدينة القادم.

وأشارت الوكالة إلى أن الناخبين سيدلون بأصواتهم في دوائر معظمها موالية للمؤسسة الحاكمة. وأضافت: "يكاد يكون المرشحون المؤيدون للديمقراطية غائبين عن أول انتخابات في هونج كونج منذ أن عدلت بكين النظام الانتخابي للمدينة الأكثر حرية في الصين، لضمان أن يحكمها الوطنيون فقط".

وعززت الشرطة وجودها بأنحاء المدينة وذكرت وسائل إعلام محلية، أن من المتوقع نشر 6 آلاف شرطي لضمان إجراء تصويت سلس، وتمكين نحو 4900 ناخب من الإدلاء بأصواتهم.

وتُعد التغييرات في النظام السياسي هي الأحدث في سلسلة من الإجراءات التي تضمنت قانون الأمن القومي الذي يعاقب أي شيء تعتبره بكين "تخريباً أو انفصالاً أو إرهاباً أو تواطؤاً مع قوى أجنبية".

ومعظم الناشطين والسياسيين الديمقراطيين البارزين مسجونون الآن أو هربوا خارج المدينة التي تُعد مركزاً مالياً دولياً.

وشهدت هونج كونج عام 2019 تظاهرات حاشدة ضد هيمنة بكين.

انتقادات أميركية

وفي وقت سابق الخميس، عبّر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن عن إدانة الولايات المتحدة لإقصاء الصين 7 من أعضاء مجالس المقاطعات المؤيدين للديمقراطية في هونج كونج.

واعتبر بلينكن في تغريدة على "تويتر"، أن الإجراء الذي قامت به السلطات الموالية لبكين بموجب قانون الأمن القومي، "يقوض قدرة المواطنين في هونج كونج على المشاركة في الحكم"، مضيفاً "يجب على الحكومات أن تخدم الأشخاص الذين تمثلهم".

واعتبر وزير الخارجية الأميركي أن الإجراء "يتعارض مع روح القانون الأساسي لهونج كونج".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.