Open toolbar
اجتماع "أستانة" يدين اعتداء إسرائيل على سوريا ويدعو لعودة اللاجئين
العودة العودة

اجتماع "أستانة" يدين اعتداء إسرائيل على سوريا ويدعو لعودة اللاجئين

مخيم الهول للنازحين في محافظة الحسكة، سوريا. 2 أبريل 2019 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

أدان البيان الختامي لاجتماع أستانة المنعقد في كازاخستان الخميس، "الاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة على الأراضي السورية، والتي تنتهك القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي والمطالبة بوقفها"، داعياً المجتمع الدولي إلى تسهيل عودة اللاجئين السوريين إلى وطنهم.

وأشار البيان الذي نقلته وكالة الأنباء السورية، إلى اتفاق المشاركين على "مواصلة العمل المشترك لمكافحة الإرهاب في سوريا، حتى القضاء عليه بشكل نهائي".

واستضافت العاصمة الكازاخية، أعمال الجولة الـ16 للمفاوضات في إطار "مسار أستانة" بحضور ضامني وقف النار في سوريا (روسيا وتركيا وإيران) ووفدي الحكومة وجزء من المعارضة.

ودعا البيان المجتمع الدولي إلى "تسهيل عودة المهجرين واللاجئين السوريين إلى وطنهم وتقديم المساعدات اللازمة لذلك".

وأشار إلى "التزام الدول الضامنة بدفع العملية السياسية التي يقودها ويملكها السوريون وتيسرها الأمم المتحدة وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي 2254".

ورفض البيان أي "تدّخل خارجي وأي جداول زمنية مصطنعة على لجنة مناقشة الدستور في جنيف وضرورة دعمها من أجل ضمان عملها بشكل مستدام وفعال" وفقاً لـ"سانا".

وقال البيان الختامي إن الاجتماع الدولي الـ17 حول سوريا بصيغة أستانة، "سيعقد في العاصمة نور سلطان (أستانة) قبل نهاية العام الجاري".

وكان المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون، كشف في يونيو، أن مباحثات أستانة حول سوريا ستعقد في يوليو، مشدداً على الحاجة إلى حوار دولي بنّاء حول الأزمة السورية لبحث الخطوات الملموسة والقابلة للتنفيذ لحل الأزمة.

وعبّر بيدرسون عن خيبة أمله بسبب ضعف التقدم المحرز في المسار السياسي، مرجعاً هذا الضعف إلى "فجوة الثقة" بين الأطراف، ومحذراً من احتمالية انهيار اتفاق وقف إطلاق النار بين القوى الخارجية النشطة في البلاد والعناصر التابعة لها على خطوط القتال، في حال لم يتم التوصل إلى وقف إطلاق نار على مستوى البلاد كلها.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.