Open toolbar

واجهة استديوهات "مترو جولدوين ماير" في لوس أنجلوس - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلنت شركة "مترو جولدوين ماير" عن تولي شركة "وارنر بروس" توزيع أفلامها الجديدة خارج الولايات المتحدة، بعد فترة من التعاون مع شركة "يونيفرسال"، بحسب ما جاء في بيان مشترك، نشرته مجلة "فارايتي".

بموجب شروط الصفقة، ستتعاون "إم جي إم" و"وارنر بروس" في التسويق والإعلان والدعاية وتوزيع الأفلام، عن قائمة "إم جي إم" المستقبلية للإصدارات خارج أميركا الشمالية بما في ذلك الصين.

تبدأ الشراكة في التنفيذ مع فيلم"Bones and All" (العظام وكل شيء) للمخرج لوكا جواداجنينو عن آكلي لحوم البشر، والذي يبدأ في 23 نوفمبر من العام الجاري، بالإضافة إلى فيلم "Creed III" (العقيدة 3) أول إخراج لمايكل جوردان، والمقرر عرضه في 3 مارس 2023.

"جيمس بوند" خارج الاتفاق

لا يشمل التعاقد بين الشركتين توزيع فيلم "Bond 26"، الجزء الجديد من سلسلة جيمس بوند، بالإضافة إلى الفيلم التاريخي "Till" (حتى) للمخرجة تشينوني تشوكو، المقرر عرضه في 14 أكتوبر، وفيلم "Women Talking" (النساء تتحدث) للمخرجة سارة بولي الذي سيعرض في 2 ديسمبر، إذ تتولى شركة "يونيفرسال" طرح هذه الأفلام خارج الولايات المتحدة، كجزء من اتفاقية التوزيع السابقة بين الشركتين.

وساعدت شركة "يونيفرسال" حليفتها "إم جي إم" في توزيع أفلامها في فترة وباء كورونا، مثل دراما الجريمة "House of Gucci" (منزل جوتشي) للمخرج ريدلي سكوت، والذي حقق 100 مليون دولار في الخارج، وفيلم "Licorice Pizza" (بيتزا العرقسوس) للمخرج بول توماس أندرسون والذي حقق 15 مليون دولار خارج أميركا، وهو أمر يحسب ليونيفرسال إذ حقق الفيلم 17 مليون دولار فقط في الولايات المتحدة، كما تضم القائمة فيلم "No Time To Die"  (لا وقت للموت)، إذ حقق 613 مليون دولار دولياً.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.