إدارة الطيران الأميركية تراجع صلاحية تشغيل "بوينغ 777" بعد حادث كولورادو
العودة العودة

إدارة الطيران الأميركية تراجع صلاحية تشغيل "بوينغ 777" بعد حادث كولورادو

طائرة من طراز "بوينغ 777" تابعة لشركة "يونايتد" للطيران - REUTERS

شارك القصة
واشنطن-

أعلنت إدارة الطيران الفيدرالية الأميركية، الأحد، أنها أمرت بمراجعة صلاحية تشغيل الطائرات من طراز "بوينغ 777"، إثر  حادث انفجار محرك إحدى هذه الطائرات في أجواء ولاية كولورادو، وشددت على أن بعض الطائرات قد تتوقف عن الخدمة.

وقال مدير إدارة الطيران الفيدرالية، ستيف ديكسون، في بيان إنه أعطى تعليماته "بإصدار أمر مستعجل يفرض مراقبة فورية أو مضاعفة لطائرات (بوينغ 777)، المزودة بمحركات برات أند ويتني 400 (PW400)".

وأضاف البيان أنه "من المرجح أن تتوقف بعض الطائرات عن الخدمة".

وجاء القرار بعد تعرّض طائرة من طراز بوينغ "777-200"، كانت متجهة نحو هونولولو، هاواي لعطل في المحرك الأيمن أدى إلى سقوط أجزاء منه، واضطرت إلى الهبوط اضطرارياً في مطار دنفر، عاصمة ولاية كولورادو.

وعادت الطائرة، التي كانت تقل  231 راكباً و طاقماً مؤلفاً من 10 أفراد في مطار دنفر بسلام، دون تسجيل أي ضحايا أو جرحى، وفقاً لشركة "يونايتد" للطيران.

شفرات المحرك

وقالت إدارة الطيران الأميركية إنها أجرت كل بيانات السلامة المتوفرة بخصوص طائرة "بوينغ 777"، عقب حادث السبت.

وبناءً على ذلك، تضيف الإدارة: "خلصنا إلى ضرورة مضاعفة مراقبة محركات طائرات (بوينغ 777)، مع التركيز على شفرات مروحة المحرك المجوفة"، التي قالت إنها "فريدة" ولا تستخدمها سوى طائرات "بوينغ 777".

وأشار البيان إلى أن مسؤولي إدارة الطيران الفيدرالية سيتجمعون الاثنين، مع ممثلين عن شركة "برات أند ويتني"، التي تصنع محركات طائرات "بونيغ 777"، فضلاً عن مسؤولين من شركة بوينغ، من أجل مناقشة تفاصيل إجراءات المراقبة الجديدة.

لحظات رعب

ونشر أحد ركاب الطائرة مقطع فيديو قصير عبر تويتر، يظهر اشتعال النيران في المحرك، وتناثر قطع من غلافه الخارجي خلال تحليق الطائرة.

وقال الراكب ديفيد ديلوشيا، الذي يعيش في فورت لودرديل بولاية فلوريدا، لصحيفة "دنفر بوست": "أستطيع أن أقول بصدق إنني اعتقدت أننا سنموت في وقت ما - لأننا بدأنا في الهبوط مباشرة بعد الانفجار". "أمسكت بيد زوجتي وقلت " لقد انتهينا ".

وأضاف الراكب الذي كان يجلس مع زوجته قرب جناح الطائرة الأيسر، في الجانب المقابل للمنطقة المتضررة جراء العطل، إن المحرك انفجر على الجانب الآخر عندما كانت الرحلة فوق سفوح التلال واستغرق الأمر حوالي 25 دقيقة للعودة إلى المطار.

وأضافت زوجته، نقلاً عن صحيفة "دنفر بوست": "بدأ كل شيء يهتز مثل أسوأ اضطراب يمكن أن تتخيله". وتابعت: "عندما بدأنا في النزول ، بدأنا في النزول عبر السحب. كان الناس يقولون إنهم كانوا يتخلصون من الوقود أثناء حدوثه. كنا نحصل على معلومات (من الركاب) على الجانب الأيمن تفيد بأنها (الطائرة) مشتعلة طوال الطريق، حتى هبطنا".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.