Open toolbar
مهرجان القاهرة السينمائي يكرم نيللي ويعرض 100 فيلم
العودة العودة

مهرجان القاهرة السينمائي يكرم نيللي ويعرض 100 فيلم

محمد حفظي رئيس مهرجان القاهرة السينمائي الدولي خلال مؤتمر صحافي في القاهرة - مصر . 7 نوفمبر 2021 - الشرق

شارك القصة
Resize text
القاهرة -

أعلن مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عن برنامج دورته الجديدة، التي تنطلق في 26 نوفمبر الجاري، ويشمل تكريم الممثلة نيللي وعرض نحو 100 فيلم ضمن مسابقاته وبرامجه المختلفة.

وقال السيناريست والمنتج محمد حفظي، رئيس المهرجان، الأحد، إن "نيللي ستحصل على جائزة الهرم الذهبي التقديرية لإنجاز العمر"، وأشار إلى أن "برنامج الدورة الثالثة والأربعين للمهرجان يشمل عرض نحو 100 فيلم من أكثر من 60 دولة".

وقال حفظي في مؤتمر صحافي، إن بعض الأنشطة ألغيت مثل سينما الواقع الافتراضي، التي كان المهرجان ينفرد بها بين مهرجانات المنطقة العربية، وذلك بسبب إجراءات الوقاية من فيروس كورونا.

ويرى حفظي، أن الملصق الدعائي للدورة الـ43، يتضمن العديد من العناصر التي تُعبر عن أهمية وقيمة المهرجان، إذ يتضمن شعاره الرسمي "إيزيس" التي تحمل الهرم الذهبي، موضحاً أنّ "اختيار هذين العنصرين نابع من قناعة إدارة المهرجان بأن السينما ما هي إلا مرآة للمجتمع، وركن أصيل لثقافة كل شعب".

وأضاف أن الافتتاح سيكون مع الفيلم الإسباني "المسابقة الرسمية"، من بطولة بينيلوبي كروز، أنتونيو بانديراس، وأوسكار مارتينيز، وإخراج ماريانو كوهن وجاستون دوبرات، وذلك في عرضه الأول بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وتدور أحداثه حول رجل أعمال ملياردير يقرر أن يصنع فيلماً ليترك بصمته، بحثاً عن الأهمية والمكانة الاجتماعية.

 

"لا يجوز أن استقيل"

ونفى حفظي، ما تردد بشأن تقديم استقالته من المهرجان، عقب أزمة فيلمه "ريش" في الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائي، مؤكداً لـ"الشرق" أن "هذا الكلام عارٍ تماماً عن الصحة، خاصة وأن الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة تدعمني بشكلٍ كبير".

وتابع: "لا يجوز أن استقيل قبل انطلاق الدورة الجديدة بشهر تقريباً، حيث إننا نعمل على هذه الدورة منذ شهر يناير الماضي".، وتمتد الدورة الـ43 بين 26 نوفمبر و5 ديسمبر.

وقال رئيس مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، خلال كلمته خلال المؤتمر الصحافي، "لم أكن أتخيل أنني سأكون موجوداً في رئاسة المهرجان للسنة الـ4 على التوالي، لأنني مررت بأزمات وتعرضنا لعقبات عدّة".

وأضاف أن "القاهرة السينمائي، له تاريخ وسُمعة طيبة، لذلك أحرص على التطوير وتحقيق نجاحات، وكأننا نبدأ صفحة جديدة كل عام"، مؤكداً أن المهرجان يُصر هذا العام على تحدي كل الظروف التي يمر بها العالم، من خلال السينما التي تعبر عن الاختلاف والتعددية.

تكريمات 

وكشف محمد حفظي، عن تكريم الفنانة نيللي، في الدورة الـ43، ومنحها جائزة "الهرم الذهبي التقديرية" لإنجاز العمر، واصفاً إياها بقوله: "فنانة عظيمة ذات موهبة استثنائية، ظهرت ملامحها في مرحلة مبكرة من طفولتها، واستمرت لسنوات طويلة حيث قدمت أعمال مزجت فيها بين التمثيل والرقص والغناء، ذلك الأمر الذي ميزها عن فنانات جيلها".

كما سيُجرى تكريم كل من المخرج الفرنسي تيري فريمو، المدير الفني السابق لمهرجان كان السينمائي، وكذلك المؤلف الموسيقي الهندي "إي آر – رحمان".

وتشهد الدورة الجديدة، تكريم المُمثل كريم عبد العزيز، ومنحه جائزة فاتن حمامة للتميز، تقديراً لمسيرته الفنية الحافلة بأعمال سينمائية بارزة.

وأكد المنتج والموزع جابي خوري، عضو الهيئة العليا للمهرجان، لـ"الشرق"، أنّ "عملية اختيار المكرمين تمت بالإجماع، ولم يكن هناك أى اختلاف".

وجبة سينمائية دسمة

ووصف محمد حفظي، حجم المشاركة السينمائية بالدورة الـ43، بقوله: "وجبة دسمة من الأفلام العربية والعالمية، وأرى أن هناك صحوة كبيرة في مسألة اختيار الأفلام والذي بلغ عددهم 98 فيلماً".

وأشار إلى زيادة عدد شاشات العرض، مقارنة بالأعوام الماضية، لاستقبال أكبر قدر من الجمهور، إذ تشمل الشاشات كل من دار الأوبرا، وسينما الزمالك، بالإضافة إلى قاعات الجامعة الأميركية بالقاهرة.

ويُشارك في مسابقة الأفلام الرسمية، 13 فيلماً فقط، فيما تضم مسابقة آفاق السينما العربية 11 فيلماً، و22 آخرين في قائمة الأفلام القصيرة.

ويُعد فيلم "أبو صدام" للمخرجة نادين خان، هو الفيلم المصري الوحيد المُشارك في المسابقة الرسمية، حيث سيُعرض لأول مرة عالمياً، وهو من بطولة محمد ممدوح وأحمد داش.

لجان التحكيم

وكشف أندرو محسن، المدير الفني لمهرجان القاهرة السينمائي، لجان تحكيم المسابقات المختلفة بالدورة الـ43، موضحاً أنّ المسابقة الرسمية برئاسة المخرج إمير كوستوريتسا، وتضم 6 أعضاء، من بينهم الممثلة المصرية نيللي كريم، والمخرج الإيطالي روبرتو مينيرفيني، والممثلة الأميركية ماريسا برينسون.

وتضم لجنة تحكيم مسابقة آفاق السينما العربية للأفلام الطويلة، برئاسة الناقد رامي عبد الرازق، 3 أعضاء، وهم المخرج والمؤلف المصري تامر محسن، والممثلة السعودية فاطمة البنوي، والمخرج اللبناني هادي زكّاك.

أما لجنة تحكيم المسابقة الدولية للأفلام القصيرة، تتكون من 3 أعضاء، وهم المخرج المصري سامح علاء، والمبرمجة البرتغالية سينتيا جيل، والمنتجة ماشيري إكوا باهنجو.

ويُشارك في لجنة تحكيم جائزة أفضل فيلم عربي، الممثل أمير المصري، والممثلة اللبنانية رزان جمال، والمخرجة الجزائرية صوفيا جاما.

مسابقة أيام القاهرة السينمائي

وكشفت مريم دغيدي، مدير مسابقة أيام القاهرة السينمائي، ملامح الدورة الـ4 لدعم السينمائيين العرب، حيث ستضم ندوات مع كريم عبد العزيز، ونيللي، وعدد من السينمائيين من بينهم المخرج بيتر ميمي. 

وأوضحت أنّ هناك شراكة مع منصة نتفلكس، إذ ستُنظم مبادرة "لأنها أبدعت"، للتعبير عن صوت المخرجات العربيات وتسليط الضوء على تطور دور المرأة في صناعة الترفيه في العالم العربي، ومن المُفترض أنّ تتحدث الفنانة التونسية هند صبري، عن مشوارها الفني وعملها كمنتجة منفذة في مسلسل نتفلكس المقبل "البحث عن علا".

وأكدت أنّ يوم صناعة السينما للشباب بالتعاون مع الجامعة الأميركية، سيشهد عرض حلقات نقاشية مع 7 من صُنّاع السينما، للحديث عن آلية تجاوز الأزمات والتغلب على المشكلات التي يواجهونها.

وأشارت إلى أن جوائز الدورة الـ4، تبلغ 30 ألف دولار، وسيتم عرض 15 مشروعاً من مختلف الدول العربية.

مشاركة كثيفة

ويُشارك في الدورة المُرتقبة، 98 فيلماً من 63 دولة حول العالم، منهم 76 فيلماً طويلاً، و22 قصيراً، حيث سيُعرض 27 فيلماً في عرض عالمي أول، و7 أخرين عرض دولي أول، و44 فيلماً عرض أول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتشمل المسابقة الرسمية للمهرجان هذا العام 13 فيلماً، من بينها الفيلم المصري "أبو صدام"، من تأليف محمود عزت وإخراج نادين خان وبطولة محمد ممدوح وسيد رجب وأحمد داش.

وفي مسابقة آفاق السينما العربية، تتنافس 10 أفلام من الجزائر وتونس والمغرب ولبنان وفلسطين والعراق ومصر، إضافة إلى عرض فيلم "بلوغ" من السعودية.

وتضم مسابقة الأفلام القصيرة 22 فيلماً، تم اختيارها من بين نحو 5 آلاف و100 فيلم تقدمت للمشاركة هذه الدورة، وهو أكبر عدد وصل للمهرجان على الإطلاق بهذه الفئة.

ويمثل مصر في هذه المسابقة 5 أفلام، هي: "3 اختفاءات وأغنية" للمخرجة نادية غانم، و"الحفرة" للممثل والمخرج عمرو عابد، و"في العادة لا أشارك هذا" للمخرجة نورا عبد الرحمن، و"لا أنسى البحر" للمخرجة هالة القوصي، و"ولا حاجة يا ناجي، اقفل!" للمخرج يوحنا ناجي.

وفي قسم "عروض منتصف الليل"، المخصصة لأفلام الإثارة والرعب، يعرض المهرجان 4 أفلام هي: "حفلة القتل" من فرنسا، و"سيدة طيبة" من جنوب إفريقيا، و"المناطق النائية" من النمسا، و"برونو ريدال: اعترافات قاتل" من فرنسا.

أما قسم "البانوراما الدولية" الذي يضم أبرز الأفلام المنتجة عالمياً خلال العام، فيضم 15 فيلماً من الصين وألمانيا وفرنسا وإسبانيا والسويد وكولومبيا والجبل الأسود والولايات المتحدة والعراق وتونس ولبنان.

عروض متنوعة

وتقام عروض المهرجان بالمسرحين الكبير والصغير في دار الأوبرا المصرية، وسينما الهناجر، ومسرح النافورة المكشوف، وسينما الزمالك، وكذلك قاعة إيوارت بالمركز الثقافي بالتحرير.

وبالتزامن مع عروض الأفلام، ينظم المهرجان الدورة الرابعة من "أيام القاهرة لصناعة السينما" التي تهدف إلى جمع أبرز الأسماء في صناعة السينما، بهدف خلق فرص للمشاركة والتعاون بين القائمين على الصناعة، داخل الوطن العربي وخارجه.

ويتبع مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الثالثة والأربعين بروتوكولاً صحياً، يقتضي حصول جميع المشاركين على لقاح فيروس كورونا.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.