Open toolbar

نشطاء منظمة "Greenpeace" أثناء منعهم تفريغ شحنة غاز روسي في فنلندا - 17 سبتمبر 2022 - via REUTERS

شارك القصة
Resize text
هلسنكي-

منع ناشطون من منظمة "Greenpeace" المدافعة عن البيئة، السبت، تفريغ شحنة من الغاز الروسي في محطة للغاز الطبيعي المسال في تورنيو شمال فنلندا، على ما أفاد مشغلو المحطة والمنظمة البيئية.

وقالت المتحدثة باسم مجموعة "جاسوم" الفنلندية المستوردة للشحنة أولجا فايسانن، إنها "سفينة شحن محملة بغاز طبيعي مسال مصدره روسيا".

وأوضح ميكا كوليماينن مدير شركة "مانجا إل إن جي" المشغلة للمحطة، أن "ناشطين تسلقوا أذرع تحميل"، مشيراً إلى وجود سفينتين خارج منطقة المحطة الواقعة على مقربة من الحدود السويدية.

وعرقل ناشطون من "Greenpeace" الأسبوع الماضي أيضاً، تفريغ شحنة من الغاز الروسي في محطة للغاز الطبيعي في نيناسهامن قرب عاصمة السويد ستوكهولم.

واعتبر أولي تياينين الناشط في منظمة "Greenpeace" في بيان أنه "من غير المقبول إطلاقاً أن يُسمح حتى الآن بنقل الغاز الروسي في فنلندا، بعد أكثر من 6 أشهر على بدء بوتين غزوه لأوكرانيا".

وتابع: "يجدر بالحكومة الفنلندية ورئيسة الوزراء سانا مارين حظر كل صادرات الطاقة الأحفورية الروسية على الفور".

وفرض الأوروبيون عقوبات على النفط والفحم الروسيين، من غير أن تشمل حتى الآن واردات الغاز الروسي.

وتصاعد التوتر، الأربعاء، بين موسكو والاتحاد الأوروبي بشأن إمدادات الغاز الروسي، إذ توعد الرئيس فلاديمير بوتين، بوقف أي صادرات من المحروقات إذا فرض الأوروبيون سقفاً على أسعار واردات النفط والغاز، وفق اقتراح طرحته بروكسل في إطار العقوبات على موسكو.

وأوقفت روسيا في مايو إمدادات الغاز لفنلندا عبر خط أنابيب "بالتيكونكتر" الذي يربط هذا البلد بإستونيا، بعدما رفضت هلسنكي الدفع بالروبل لمجموعة "غازبروم" المزودة، غير أنها تواصل تسليمها الغاز المسال بحراً.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.