Open toolbar

بطولة منافسات "سكويد كرافت" داخل لعبة "ماينكرافت" - Twitch.tv/Minecraft

شارك القصة
Resize text
القاهرة -

أفاد تقرير تقني بأن لعبة "مايكروسوفت" الشهيرة Minecraft، تعتبر اللعبة الأكثر جذباً للمخترقين لاستغلالها في تحميل برمجيات خبيثة على أجهزة اللاعبين.

وبحسب التقرير الذي نشره باحثون في شركة "كاسبرسكي"، فإن الإحصائية التي اعتمدت على جمع بيانات في الفترة بين يوليو 2021 ويوليو 2022، إلى أن Minecraft تستحوذ على نسبة 25% من معدل استخدام ألعاب الفيديو لنشر البرمجيات الخبيثة على الحواسيب.

وأوضح التقرير أن لعبة كرة القدم FIFA جاءت في المرتبة الثانية بنسبة 11%، بينما تأتي لعبة الميتافيرس Roblox بنسبة 9.5% في المركز الثالث، أما لعبة Far Cray فكانت بنسبة 9.4% في المركز الرابع، بينما حلت في المركز الخامس لعبة Call Of Duty بنسبة 9%.

أما على صعيد الهواتف الذكية، فجاءت أيضاً Minecraft على رأس قائمة نشر الفيروسات بين اللاعبين بنسبة 40%، إلى جانب 15% للعبة GTA، بينما تأتي لعبة PUBG بنسبة 10% في المركز الثالث، وحلت Roblox رابعة بنسبة 10%، وكانت المرتبة الخامسة من نصيب FIFA بنسبة 5%.

وأشار تقرير "كاسبرسكي" كذلك إلى أن معدلات انتشار البرمجيات الخبيثة داخل ألعاب الفيديو، تراجعت بنسبة 30%، بينما تراجع عدد الضحايا من اللاعبين بمعدل 36%، وذلك مقارنة بعام 2020.

وأشار التقرير إلى أن القراصنة عادة ما يستهدفون الألعاب ذات الشهرة الواسعة، لأنها دائما ما تجتذب عشرات الملايين من اللاعبين يومياً، ما يوسع من فرصة سقوط اللاعبين كضحايا لأساليبهم الاحتيالية.

وأشار تقرير "كاسبرسكي" إلى أن 88.5% من البرمجيات الخبيثة التي يتم خداع اللاعبين لتحميلها تتمثل في شكل محركات تحميل، لأنه عادة عند تحميلها لا يشك اللاعب فيها، لأنها تلتقط برمجيات لا تصدر أي فعل غير طبيعي أو يثير الشك، ولكن يبدأ الهجوم بمجرد بدء تشغيلها بعد التحميل، ففي تلك المرحلة يتم تثبيت البرمجيات الخبيثة الضارة التي تبدأ في تنفيذ أوامر القراصنة عن بعد.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.