Open toolbar

تمثال "المفكر" في متحف سينجر لارين - 28 يناير 2011. - AFP

شارك القصة
Resize text
باريس -

أعلنت دار "كريستيز" للمزادات، الخميس، طرح نسخة برونزية من تمثال "المفكر" الشهير للنحات الفرنسي أوجوست رودان، بقيمة تقديرية تتراوح بين 9 و 14 مليون يورو، في مزاد تعتزم تنظيمه في 30 يونيو.

وصُنعت نحو 40 نسخة من منحوتة "المفكر" التي تمثل رجلاً جالساً في وضعية تأمّل، ويضع الجزء السفلي من وجهه على يده اليمنى، خلال حياة رودان وبعد وفاته حتى عام 1969.

ويُقدّر سعر النسخة المعروضة للبيع في باريس والمصنوعة من صدأ النحاس الأسود والبني، بين 9 و14 مليون يورو (9.78 و15.21 مليون دولار).

وصُنع التمثال عام 1928 في مسبك أليكسيس رودييه المعروف بتصنيعه عدداً من أعمال رودان البرونزية الأكثر شهرة.

وكان تمثال "المفكر" جزءاً من مجموعة خاصة مسماة "الأسلوب المهم" كانت موجودة داخل شقة في باريس صمّم ديكورها ألبيرتو بينتو، وستطرحها دار "كريستيز" للبيع في التاريخ نفسه.

وصمم رودان "المفكر" في عام 1880 كجزء لا يتجزأ من عمل "أبواب الجحيم" المستند إلى أعمال المفكر الإيطالي دانتي، وأصبح هذا التمثال عملاً مستقلاً عام 1904، وهو التاريخ الذي عُرض فيه للمرة الأولى في باريس.

واستحوذ متحف رودان على التمثال بعد وفاة النحات عام 1917، وأنجزت مسابك عدة بعد وفاته 26 نسخة من العمل خلال فترتين متتاليتين بين 1919-1945 و1954-1969.

وعلى غرار لوحة "موناليزا" للرسام ليوناردو دافنشي أو "الصرخة" لإدوارد مونش، يمثل "المفكر" لرودان أحد أشهر الأعمال في تاريخ الفن.

ويُعرض العمل بنسخته الضخمة في جامعة كولومبيا في نيويورك، وأمام قصر جوقة الشرف في سان فرانسيسكو وفي متحف كابيزارو في البندقية.

وسيجول التمثال دولاً عدة اعتباراً من، الجمعة، إذ سيُعرض خصوصاً في نيويورك وهونج كونج، قبل عرضه في باريس اعتباراً من 23 يونيو.

ويعود آخر رقم قياسي في مزاد على منحوتة "المفكر" لرودان إلى عام 2013، إذ بيعت نسخة بـ15.2 مليون دولار في مزاد نظمته دار "سوذبيز" في نيويورك، بحسب موقع "أرتنت".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.