Open toolbar

مبابي يتبادل أطراف الحديث مع الرئيس ماكرون في احتفالات التتويج بكأس العالم - يوليو 2018 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

اعترف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأنه تحدث بالفعل مع نجم باريس سان جيرمان كيليان مبابي قبل تجديده مع النادي الفرنسي ورفضه الانتقال لريال مدريد.

وترددت شائعات منذ فترة طويلة عن توجه مبابي إلى إسبانيا للعب مع ريال مدريد، إذ كان عقده مع باريس سان جيرمان ينتهي هذا الصيف، لكن اللاعب البالغ من العمر 23 عاماً وقع عقداً جديداً مع بطل فرنسا حتى 2025.

وكشف ماكرون "نعم، صحيح أنني أجريت محادثة مع كيليان مبابي قبل أن يتخذ قراراً حازماً بشأن مستقبله".

وتابع: "نصحته بطريقة غير رسمية تماماً بالبقاء في فرنسا. أعتقد أنه من مسؤوليتي، كرئيس، الدفاع عن البلاد عندما يُطلب مني ذلك بطريقة ودية وغير رسمية".

واختار مبابي تمديد عقده لمدة 3 سنوات مع سان جيرمان ولم ينضم إلى ريال مدريد في صفقة انتقال مجانية هذا الصيف، كما توقع الكثيرون، إذ أفادت التقارير بأن مبابي أعطى كلمته لبطل إسبانيا بأنه سينضم إليهم هذا العام.

ويأتي ذلك بعد أقل من عام على رفض النادي الفرنسي عرضاً قياسياً من "لوس بلانكوس" لضم المهاجم الفرنسي.

وبالرغم من الدور الذي لعبه في بقاء مبابي في باريس، إلا أن الرئيس الفرنسي أصر على أنه لم يتدخل كثيراً في ما حدث وراء الكواليس، وقال ماكرون "لم أتدخل قط في أي صفقة".

وتابع: "تماماً مثل أي مواطن آخر، عندما يتعلق الأمر بالرياضة، أريد دائماً أن أرى مباراة جيدة وأن أشجع فريقاً، في حالتي، (أشجع) أولمبيك مارسيليا".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.