Open toolbar

إحدى محطات القطار المائل في هونج كونج - thepeak.com.hk/en

شارك القصة
Resize text
هونج كونج-

أعاد القطار المائل الذي يتيح الانتقال إلى قمة فيكتوريا والتمتع بمنظر شامل لهونج كونج، السبت، فتح أبوابه بعد عام من التوقف، لكن في غياب السياح الذين يتعذر دخولهم البلاد بسبب قيود مكافحة فيروس كورونا.

وكان القطار الذي رأى النور سنة 1888، يستقطب أكثر من 6 ملايين زائر سنوياً، وفق الجهة المشغلة.

ونتيجة أعمال التجديد التي بلغت تكلفتها 102 مليون دولار، بات القطار أوسع وازدادت قدرته الاستيعابية لتصل إلى 210 ركاب، كما شملت الأعمال تجديد المحطة الخاصة بالقطار وسط حي الأعمال في هونج كونج.

وتوقفت حركة القطار المائل في يونيو 2021، بعدما أدّت القيود المشددة على الحدود في البلاد لمكافحة الوباء، إلى توقف الأنشطة السياحية في المكان.

وارتفعت قيمة تذكرة الذهاب والإياب إلى 88 دولاراً محلياً (11.2 دولار أميركي)، أي بزيادة نحو 70% مقارنة بالفترة التي سبقت التجديد.

وغاب السياح عن المشهد السبت، إذ لم تسجل هونج كونج سوى 134 ألف زائر خلال عام، مقارنة بـ65 مليوناً سنة 2018.

وكانت قمة فيكتوريا الرابضة على ارتفاع 396 مترا، جيباً مخصصاً للأثرياء والنافذين في هونج كونج، لكنها باتت مقصداً للسكان والزوار الراغبين بالتمتع برؤية مذهلة لمشهد ناطحات السحاب وميناء المدينة.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.