Open toolbar

كمال كيليجدار أوغلو زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض الرئيسي بتركيا في منزله حيث انقطعت الكهرباء بعد أن رفض دفع فواتيره لمدة شهرين احتجاجاً على الزيادات الحادة في أسعار الطاقة المدعومة في أنقرة ، تركيا- 21 أبريل 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
أنقرة-

قال زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا كمال كليجدار أوغلو الخميس، إنه سيمكث في الظلام لمدة أسبوع بعد أن تم قطع الكهرباء عن منزله لرفضه دفع الفواتير احتجاجاً على الزيادة الكبيرة في أسعار الطاقة المدعومة.

وأضاف كليجدار أوغلو الذي جلس وبجواره زوجته في منزله بأنقره المضاء بمصباح غاز: "هذه ليست دعوة لعصيان مدني وإنما مقاومة. هذا كفاح من أجل حقوقكم. كفاحي سيكون صوت العائلات والأطفال الذين تركوا في الظلام".

وتابع: "سأظل أنا وزوجتي في الظلام لمدة أسبوع... سأمكث في الظلام لتجربة معاناة أهلي".

وكان قد ذكر في فبراير الماضي، أنه سيكف عن سداد فواتير الكهرباء، ودعا إلى التراجع عن رفع الأسعار.

 وذكر كليجدار أوغلو في وقت سابق الخميس، أن أسعار الكهرباء، التي زادت بين 50 و125% في بداية العام الحالي ارتفعت بأكثر من 400% في 3 أعوام.

وأضاف أنه جرى قطع الكهرباء عن قرابة 4 ملايين مشترك تركي في 2021، لكنه لم يذكر مصدر هذه المعلومة.

وزاد التضخم بشدة في نهاية العام الماضي، بسبب أزمة عملة دفعت الحكومة إلى رفع أسعار كل السلع بما في ذلك الغاز والكهرباء ورسوم المرور والكحوليات وأجرة الحافلات والوقود في يناير.

وفقدت الليرة 44% من قيمتها مقابل الدولار في العام الماضي، لأسباب أهمها سياسة التيسير النقدي التي بدأت في سبتمبر، على الرغم من زيادة التضخم.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.