Open toolbar

فلسطينيان خارج مستشفى "أوجستا فيكتوريا" في القدس الشرقية - 10 سبتمبر 2018. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

أفادت مصادر إسرائيلية رسمية، الأحد، بأن الرئيس الأميركي جو بايدن سيعلن عن مساعدات بمقدار 100 مليون دولار للمستشفيات الفلسطينية، خلال زيارته إلى الشرق الأوسط الأسبوع الجاري، بحسب ما ذكر موقع "أكسيوس" الأميركي.

وأضافت المصادر الخمسة الرسمية أن "الإدارة الأميركية تتعهد بهذه المساعدات، لأنها قابلة للتحقق خلال زياة بايدن إلى القدس الشرقية، حيث من المتوقع أن يقوم بزيارة مستشفى أوجوستا فيكتوريا".

وأورد "أكسيوس" نقلاً عن مصدرين مطلعين، أن إدارة جو بايدن، طالبت دول الخليج، بتقديم مساعدات بالقيمة ذاتها إلى المستشفيات الفلسطينية.

كما أفاد مصدران إسرائيليان في الوقت ذاته بأن واشنطن طالبت من تل أبيب أيضاً المساهمة، ولو بمبلغ رمزي للمستشفيات الفلسطينية.

ونقل الموقع الأميركي عن المصدرين الإسرائيليين، أن السفير الأميركي لدى تل أبيب توم نيديس لعب دوراً مهماً في إعلان الولايات المتحدة، عن هذه المساعدات، مشيرين إلى أنه عقد اجتماعات عدة بشأن المساعدات مع مسؤولين في وزارة الصحة الإسرائيلية ومكتب رئيس الوزراء.

وفي سبتمبر من العام 2018، قرر الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، قطع 25 مليون دولار من المساعدات الأميركية المخصصة لمستشفيات في شرق القدس، وذلك بعدما أعلنت السلطة الفلسطينية، مقطاعة إدارة ترمب، عقب اعتراف الأخير بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل.

استئناف المساعدات

ونهاية الشهر الماضي، أعلن مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني محمد إشتية، أن الوكالة الأميركية للتنمية ستقدم مساعدات للفلسطينيين هذا العام بمبلغ 125 مليون دولار، إضافة إلى 270 مليون دولار العام المقبل.

وأوضح أن هذه المبالغ ستخصص "لدعم مشاريع المياه والصرف الصحي، وتمكين الشباب والتعليم والتدريب المهني والتقني، ودعم القطاع الخاص، ومشافي القدس، ومساعدات غذائية للأسر الفقيرة، ودعم مؤسسات المجتمع المدني".

وتوقفت المساعدات الأميركية للفلسطينيين في عهد الإدارة الأميركية السابقة، فيما تعاني السلطة الفلسطينية من أزمة مالية لم تتمكن بسببها من الوفاء بالتزاماتها المالية، حتى أنها دفعت، على مدى أشهر، جزءاً من رواتب موظفيها في القطاعين المدني والعسكري.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.