فرقاطة ومروحيات وأسلحة متطورة لتأمين قمة مجموعة السبع في بريطانيا
العودة العودة

فرقاطة ومروحيات وأسلحة متطورة لتأمين قمة مجموعة السبع في بريطانيا

army.mod.uk

شارك القصة
Resize text
دبي-

قالت صحيفة "تايمز" البريطانية، الثلاثاء، إن قوات الأمن البريطانية كثفت من إجراءاتها لتأمين قمة مجموعة السبع التي تسضيفها البلاد هذا الأسبوع.  

وأفادت الصحيفة بأن مئات من الأفراد العسكريين سينضمون إلى أكثر من 5 آلاف شرطي، "في واحدة من أكبر العمليات الأمنية التي أجريت في بريطانيا على الإطلاق لحراسة قادة العالم الذين يحضرون القمة في مقاطعة كورنوال بجنوب غرب إنجلترا".

تأمين من "تحت الماء"

وقالت شرطة مقاطعتي ديفون وكورنوال إن نحو 6 آلاف و500 شرطي وموظف سيشاركون في تلك العملية بشكل إجمالي.

وأوضحت أن ضباطاً مسلحين سيقومون بدوريات في المياه القريبة في حالة حاجتهم إلى إيقاف سفن مشبوهة، بالإضافة إلى نشرهم في نقاط على طول الطرق التي سيأخذها كبار الشخصيات إلى موقع الحدث. 

كما سيتم نشر غواصين أيضاً للبحث عن أي عناصر مشبوهة تحت الماء، وفقاً للصحيفة، ولم تحدد الشرطة العدد الإجمالي للضباط المسلحين الذين يتم نشرهم. 

عنصر من فرقة غواين التابعة للقوات البحرية البريطانية خلال تدريب عسكري - royalnavy.mod.uk
عنصر من فرقة غواين التابعة للقوات البحرية البريطانية خلال تدريب عسكري - royalnavy.mod.uk

وأوضحت "تايمز" أنه يتم تجهيز عناصر الشرطة ببنادق عالية القدرة من إنتاج شركة "هكلر آند كوخ" التي يمكنها إطلاق 750 طلقة في الدقيقة الواحدة، وتزويدهم بالدروع الواقية من الرصاص.

فرقاطة ومروحيات

وأفادت الصحيفة بإغلاق المجال الجوي فوق كورنوال، مع احتفاظ الشرطة بخيار نشر واحدة من 18 طائرة بدون طيار إذا لزم الأمر، بجانب نشر عدد من المروحيات لتأمين القمة جواً. 

وقالت القوة الشهر الماضي إنها خططت لمواجهة كل الاحتمالات على الأرض والبحر والجو.

وتم نشر الفرقاطة "HMS Northumberland"، قبالة الساحل للدفاع البحري والجوي بينما يتم نشر قدرات دفاع جوي منفصلة لحماية موقع القمة في خليج كابريس.

الفرقاطة البحرية البريطانية "إتش إم إس نورثمبرلاند" في سواحل كينيا. ديسمبر 2014 - REUTERS
الفرقاطة البحرية البريطانية "إتش إم إس نورثمبرلاند" في سواحل كينيا. ديسمبر 2014 - REUTERS

وأوضحت الصحيفة أن فرقاً للتخلص من المفرقعات والكلاب البوليسية المدربة ستكون جاهزةَ أيضاً لحماية أول تجمع لزعماء العالم.

تكلفة عالية

وستكون القمة المرتقبة في بريطانيا الأولى التي تنعقد بالحضور الفعلي لزعماء الاقتصادات المتقدمة الكبرى منذ عامين، بسبب تداعيات جائحة كورونا. 

وسيشارك الرئيس الأميركي جو بايدن في القمة، في أول زيارة خارجية له منذ توليه منصبه في يناير، وسيرافقه فريق الخدمة السرية المكون من 400 شخص.

وبحسب الصحيفة، تصل تكلفة إجراءات تأمين القمة إلى نحو 70 مليون جنيه إسترليني.

عناصر الخدمة السرية يفتحون باب السيارة للرئيس الأميركي جو بايدن - REUTERS
عناصر الخدمة السرية يفتحون باب السيارة للرئيس الأميركي جو بايدن - REUTERS

"خطر الإرهاب أقل"

وتأتي تلك الإجراءات الأمنية المكثفة وسط دعوات لمظاهرات يقول منظموها إنها ستكون "مزعجة ومعطلة".

ورغم أن خطر الإرهاب ما زال قائماً، إذ إن بريطانيا على درجة التأهب الثالثة، والتي تعني أنه من المرجح وقوع هجوم، فإن المسألة التي ينصب عليها الاهتمام ستكون التعامل مع مظاهرات حاشدة، بعضها سيعمل على تعطيل الحدث لتسليط الضوء على قضاياه.

وذكرت وكالة "رويترز"، الثلاثاء، أن الشرطة أغلقت طرقاً ومسارات ساحلية تؤدي إلى خليج كاربيس، وهو منتجع صغير سيستضيف القمة، وأقامت أسواراً من الصلب وفرضت قيوداً أخرى.

وقالت شرطة مقاطعتي ديفون وكورنوال إنه "تم استدعاء 5 آلاف عنصر من أفراد الشرطة الإضافيين للمساعدة في عملية التأمين"، مشيرة إلى أن نحو 6 آلاف و500 شرطي وموظف سيشاركون في تلك العملية.

من جانبه، قال مساعد قائد الشرطة والمسؤول عن تأمين القمة جلين مايهيو: "كل ما سنقوم به سيكون متناسباً ومشروعاً"، وأضاف: "نعلم أن أنظار وسائل الإعلام العالمية ستكون مركزة علينا في الأيام السبعة المقبلة".

بالمقابل، قالت جماعة "كيل ذا بيل"، وهي واحدة من بين نحو 20 منظمة انضمت إلى ما يُعرف باسم "مقاومة تحالف مجموعة السبع": "لم نحصل على حقوقنا بالاحتجاج الهادئ المهذب. حصلنا على حقوقنا بإثارة الضجة والتعطيل والإزعاج".

وأضافت الجماعة، التي تحتج على قانون مقترح يعطي الشرطة سلطات أوسع لقمع الاحتجاجات: "سيكون صوتنا عالياً وسنحدث تعطيلاً وسنكون مزعجين".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.