Open toolbar

جراحون في جامعة نيويورك خلال عملية نقل قلب خنزير معدل وراثياً لرجل ميت دماغياً- 6 يوليو 2022 - AP

شارك القصة
Resize text
نيويورك-

قال باحثون، الثلاثاء، إن جراحين بجامعة نيويورك نجحوا في نقل قلبي خنزيرين مُعدلين وراثياً لشخصين ميتين دماغياً، وذلك في خطوة تُقرب البشرية من هدف طويل الأجل، يتمثل في نقل أعضاء الخنازير إلى البشر لحل مشكلة نقص الأعضاء البشرية.

وأوضح الجراحون، في مؤتمر صحافي، أن القلبين عملا على نحو طبيعي دون دلائل على رفضهما خلال التجارب، التي استمرت 3 أيام في شهري يونيو ويوليو.

وجاءت التجارب عقب وفاة رجل (57 عاماً) بمرض عضال في القلب في مارس، بعد أن أجريت له عملية تاريخية قبل ذلك بشهرين في جامعة ماريلاند الأميركية، باعتباره أول شخص يجري عملية زرع قلب خنزير مُعدل وراثياً.

ولا تزال أسباب فشل هذا القلب في النهاية غير واضحة.

وأشار الباحثون إلى أن جامعة نيويورك اشترت قلبي الخنزيرين، اللذين عدلتهما شركة "ريفيفيكور" وفحصتهما بحثاً عن الفيروسات باستخدام بروتوكول مراقبة معزز. ولم يظهر في القلبين أي دليل على وجود فيروس خنزير يُسمى الفيروس المضخم للخلايا في الخنازير، الذي تم اكتشافه في دم رجل ماريلاند، وربما يكون قد ساهم في وفاته.

وأجريت 4 تعديلات وراثية على الخنزيرين لمنع رفض القلبين والنمو غير العادي للعضوين، كما أجريت 6 تعديلات للمساعدة في التغلب على أوجه عدم التوافق بين الخنازير والبشر.

وكان الباحثون في جامعة نيويورك قد أجروا أيضاً عملية زرع كليتي خنزيرين لشخصين ميتين دماغياً في عام 2021.

ويعتقد الباحثون في الوقت الراهن أن زرع الأعضاء الخارجية أكثر أماناً في المتوفين دماغياً مقارنة بالمرضى الأحياء، كما أنه أكثر فائدة لأنه يمكن أخذ عينات وإجراء فحوصات في كثير من الأحيان.

وفي يناير الماضي، قال مدير برنامج زراعة الأعضاء من الحيوانات في كلية الطب بجامعة ميريلاند الأميركية، محمد محي الدين، والقائد المشارك لفريق الجراحين الذين أجروا أول عملية ناجحة لزراعة قلب خنزير في إنسان، إن العملية "صالحة لكافة المرضى". 
 
وأضاف محي الدين في تصريحات لـ"الشرق"، أن ذلك النوع من الزراعة لا يتطلب سمات معينة في أيّ مريض، فكل من يحتاج إلى الزراعة يُمكن أن يتلقى "قلب خنزير".

وكان باحثون من كلية الطب بجامعة "ميريلاند" الأميركية أعلنوا نجاحهم في زراعة قلب خنزير لمريض يبلغ من العمر 57 عاماً كان يعاني من فشل القلب، وغير مؤهل للالتحاق ببرامج الزراعة التقليدية في الولايات المتحدة.

وتُعد تلك العملية، التي استغرقت 8 ساعات، وحصلت على تصريح طارئ من إدارة الغذاء والدواء الأميركية قبل نحو 10 أيام، هي الجراحة الناجحة الأولى من نوعها لزراعة قلب خنزير في إنسان.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.