Open toolbar
طوكيو 2020.. "غريب" يقود الفراعنة في مهمة شاقة
العودة العودة

طوكيو 2020.. "غريب" يقود الفراعنة في مهمة شاقة

المدرب شوقي غريب مع لاعبي المنتخب المصري للشباب بعد التتويج بكأس إفريقيا 2019 - facebook/CAFYouthCompetitions

شارك القصة
Resize text

يخوض منتخب مصر الأولمبي تحديات صعبة في دورة الألعاب الأولمبية "طوكيو 2020" بعدما أوقعته القرعة مع منتحبات إسبانيا والأرجنتين وأستراليا في المجموعة الثالثة. 

ويخوض الفراعنة البطولة بقائمة محلية بالكامل باستثناء لاعب واحد هو أحمد حجازي مدافع الاتحاد السعودي، أحد ثلاثة لاعبين فوق السن تم استدعائهم للمشاركة بالبطولة لكنّ الرهان في هذه البطولة لن يكون فقط على قائمة اللاعبين بل أيضاً على الجهاز الفني للفراعنة الذي يقوده المدرب المخضرم شوقي غريب. 

ويملك غريب سجلاً مميزاً على صعيد المنتخبات في مراحل الناشئين، وهو صاحب الإنجاز الأبرز في تاريخ الكرة المصرية حين توّج ببرونزية مونديال 2001 للشباب في الأرجنتين، وتوّج مع منتخب مصر للشباب بكأس الأمم الإفريقية في 2019 ليضمن مقعداً في الأولمبياد. وكان غريب مساعداً للمدرب حسن شحاتة الذي قاد الفراعنة للتتويح ببطولة كأس الأمم الإفريقية 3 مرات متتالية أعوام 2006 و2008 و2010.

وعلى النقيض، لم تشهد مسيرة صاحب الـ62 عاماً مع الأندية المحلية التي تولى تدريبها نجاحات تذكر. وحين أسندت إليه مهمة قيادة المنتخب الأول في 2013 قدّم الفراعنة أداءً ضعيفاً وفشل المنتخب في التأهل لكأس أمم إفريقيا 2015.

قاعدة أساسية

حدد غريب شرطاً لانضمام أي لاعب إلى صفوف المنتخب هو المشاركة أساسياً مع صفوف الفريق الأول، وقال غريب في تصريحات صحفية وتليفزيونية سابقة إنه لن يضم إلى قائمته لاعباً يجلس احتياطياً مع ناديه.

 هذا الشرط دفع العديد من اللاعبين خاصة لاعبي الأهلي والزمالك الناشئين إلى الرحيل عن فرقهم بحثاً عن فرصة اللعب مع فرقٍ أخرى. وساهمت هذه الانتقالات في تطور مستوى اللاعبين الشباب وإكسابهم المزيد من الخبرات، كما ساعدت بعض أندية وسط ومؤخرة جدول الترتيب على تحسين نتائجها. 

ويعد أحمد ياسر ريان، أحد أبرز اللاعبين الذين استفادوا من تلك الإعارات. وبعدما أنهى ريان إعارته إلى نادي الجونة وعاد إلى فريق الأهلي واجه اللاعب الشاب صعوبة في المشاركة أساسياً ليرحل معاراً مجدداً مطلع الموسم إلى نادي سيراميكا كليوباترا الصاعد حديثاً إلى الدوري الممتاز.

ومع ناديه الجديد سجل ريّان 15 هدفاً ليتصدر ترتيب هدافي الدوري الممتاز بالتساوي مع محمد شريف مهاجم الأهلي. 

واستفاد العديد من اللاعبين الآخرين من تلك الإعارات مثل عمار حمدي وأحمد فتوح وأكرم توفيق وصلاح محسن وغيرهم. 

أزمة دفاعية

يمتلك منتخب مصر العديد من اللاعبين في خط الهجوم، ورغم غياب مصطفى محمد مهاجم غالاتا سراى التركي وهداف بطولة أمم إفريقية للشباب، ورفض ليفربول السماح لمحمد صلاح بالمشاركة في الأولمبياد إلّا أن شوقي غريب يمتلك العديد من الأسماء البارزة في الخط الأمامي مثل رمضان صبحي وطاهر محمد طاهر وأحمد ياسر ريان. 

وفي المقابل، واجه غريب وجهازه الفني أزمة بسبب تراجع أداء مدافعيه وجلوس العديد منهم احتياطياً خلال الموسم الحالي (2020-2021) لذلك جاءت تدعيمات غريب بشكل أساسي في مركز قلب الدفاع حيث استدعى لاعبيْن فوق الـ23 عاماً في قلب الدفاع هما محمود حمدي "الونش" لاعب الزمالك وأحمد حجازي مدافع الاتحاد السعودي، وضم إليهما حارس مرمى الأهلي المخضرم محمد الشناوي. 

ويأمل غريب أن يمنح هذا الثلاثي الفراعنة صلابة دفاعية ضد أستراليا وإسبانيا والأرجنتين، فيما يتكفل اللاعبون الشباب بالمهام الهجومية. 

وتستهل مصر مبارياتها، غداً، الخميس بموجهة إسبانيا. وتلعب في الجولة التالية مع منتخب الأرجنتين قبل مواجهة أستراليا في ختام مرحلة المجموعات. 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.