Open toolbar

سيارات تمر بالقرب من المقر الرئيسي لجهاز الأمن الفيدرالي (FSB) في وسط موسكو. 2015 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي، الخميس، إحباط ما وصفها بأنها "محاولة أوكرانية" لتفجير خط أنابيب غاز "ساوث ستريم" في منطقة فولجوجراد من الجانب الأوروبي.

وجاء في بيان لجهاز الأمن أوردته وكالة "تاس": "أحبط جهاز الأمن الفيدرالي لروسيا محاولة من الجانب الأوكراني لتفجير خط أنابيب الغاز ساوث ستريم، الذي يتم من خلاله إيصال إمدادات الطاقة إلى تركيا وأوروبا"، فيما تم اعتقال 4 من المتورطين في العملية وجميعهم مواطنون روس.

وأضاف البيان: "تم اعتقال مواطنين روس في منطقة فولجوجراد شاركوا بالتحضير للهجوم الإرهابي، وعثر بحوزتهم على 4 ألغام مغناطيسية، وأربعة كيلوغرامات من البلاستيك وصمامات تأخير ومبلغ مالي ووسائل اتصال تحتوي على مراسلات مع الجانب الأوكراني".

وتابع البيان: "فتحنا تحقيقات بحق هؤلاء لتخطيطهم لعملية التفجير وحيازة متفجرات بشكل غير قانوني".

ما هو "ساوث ستريم"؟

ووفقاً لموقع "hydrocarbons technology"، فإنه تم اقتراح بناء مشروع خط أنابيب الغاز "ساوث ستريم" لنقل الغاز الطبيعي الروسي لأوروبا عبر بلغاريا وإيطاليا.

وكان من المفترض أن يكون منافساً مباشراً للتمديد المخطط له لخط أنابيب "بلو ستريم" الحالي، والذي يمتد من تركيا إلى أوروبا، عبر بلغاريا ورومانيا.

وبدأ بناء الجزء الروسي من خط الأنابيب في ديسمبر 2012، بالقرب من منطقة أنابا في إقليم كراسنودار، بينما بدأ بناء القسم البلغاري في أكتوبر 2013.

وتم بناء خط أنابيب "ساوث ستريم" من قبل شركة "غازبروم" الروسية وشركة "إيني" الإيطالية، فيما قدرت كلفته بـ 15.5 مليار يورو.

يأتي إحباط العملية، بعد شهرين من حادث تسرب خط أنابيب "نورد ستريم"، والذي تبادلت خلاله الدول الأوروبية وروسيا الاتهامات.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.