Open toolbar

مدرب ليفربول يورجن كلوب - 6 أغسطس 2022 - Action Images via Reuters

شارك القصة
Resize text
دبي-

قال يورجن كلوب مدرب ليفربول إن تزايد قائمة الإصابات في الفريق يمثل "مصدر قلق"، ولكنه أشار إلى أنه لن يدخل إلى سوق الانتقالات من أجل تعزيز فريقه إلا إذا وجد اللاعب المناسب.

وتعرض ليفربول، الذي استهل رحلته في الدوري الإنجليزي الممتاز بتعادل مخيب للآمال 2-2 مع فولهام لإصابة العديد من لاعبيه مثل: تياجو ألكانتارا، ونابي كيتا، وديوجو جوتا، وإبراهيما كوناتي وكوستاس تسيميكاس.

وسيعود تسيميكاس للتدريبات في وقت لاحق، الجمعة، بينما من المتوقع أن يعود كيتا، الاثنين، ومن المرجح أن يغيب ألكانتارا لمدة أربعة إلى ستة أسابيع بعد إصابته في أوتار الركبة ضد فولهام.

وقال كلوب للصحافيين الجمعة: "لدينا إصابات، هذا هو الوضع. الأمر يتعلق بالمدة التي سيغيبها اللاعبون عن الفريق".

وتابع: "هناك حلول مختلفة لذلك، أحدها هو سوق الانتقالات. هذا منطقي فقط إذا تمكنا من إحضار اللاعب المناسب، اللاعب المناسب وليس أي لاعب".

وأضاف المدرب الألماني: "في بعض الحالات يكون ذلك غير ممكن، وفي حالات أخرى يبدو صعباً للغاية".

وأردف: "جميع الحلول الأخرى موجودة داخل الفريق. إذا كان هناك حل مناسب (في سوق الانتقالات) فسنلجأ إليه. لسنا عنيدين".

توفر الغيابات فرصة للاعب خط الوسط الشاب هارفي إليوت الذي وقع عقداً جديداً طويل الأمد في آنفيلد، يوم الخميس، لإظهار قدراته.

وقال كلوب عنه: "إنه فتى رائع ولاعب مميز. كانت استعداداته جيدة للموسم، وكان دائماً جاهزاً للعب المباريات منذ البداية. بالطبع هو (ضمن مخططاتي)".

وأعرب الألماني عن أسفه لبداية فريقه البطيئة أمام فولهام قائلاً: "يمكن أن تكون علامة تحذير بالتأكيد". وأضاف: "البداية البطيئة لا تعني أنك ستكرر الأمر مرة أخرى ولكنها علامة، لذا حلل أسبابها ثم انطلق مجدداً.

ويحاول ليفربول تخطي خيبة الأمل أمام فولهام ومصالحة جماهيره، عندما يستقبل كريستال بالاس ضمن منافسات الدوري الاثنين المقبل.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.