Open toolbar

سامسونج تطلق هواتف جلاكسي S22 الجديدة - Samsung

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

انحنى مدير قطاع التجارب والمنتجات بسامسونج، جونج هي هان، أمام المستثمرين خلال اجتماع حملة أسهم الشركة السنوي، وذلك اعتذاراً عن إبطاء أداء هواتف جلاكسي S22 الجديدة بشكل غير مقصود.

وأوضح مدير قطاع DX أن الشركة فشلت في إدراك تخوفات المستخدمين بشأن أداء هواتفهم الجديدة مع التطبيقات والألعاب.

 وأشار "هان" إلى أن نظام GOS البرمجي، وهو اختصار Game Optimization Service، يهدف إلى تهيئة أداء هواتف الشركة بحيث يمكن المحافظة على أداء الهواتف والإبقاء على درجة حرارتها منخفضة، موضحاً أنه لم يكن هناك أي نيّة لدى الشركة فيما يتعلق باستخدام النظام الجديد لخدمة استراتيجيتها لتقليل تكلفة إنتاج هواتفها.

ما هو نظام سامسونج GOS المثير للجدل؟

تستخدم شركة سامسونج نظام GOS البرمجي منذ عام 2014 وكان يحمل اسم Game Tuner، وفي ذلك الوقت كان من الممكن للمستخدم التحكم في درجة وضوح ودقة عرض الرسوميات ومعالجتها، بحسب ما يلائم إمكانيات هاتف المستخدم وعمر بطاريته، من خلال 4 أوضاع محددة مسبقاً للاختيار من بينها.

ولكن بمرور الوقت، وتحديداً في 2017، طورت الشركة نظامها وأصبحت طريقة عمله آلية، بحيث لا يتدخل المستخدم فيها أبداً، ونظام GOS أصبح يستهدف منع ارتفاع درجات حرارة الهواتف عند تشغيل ومعالجة الألعاب، ولكن اكتشف المستخدمون أن هذا الأداء المميز يأتي على حساب أداء هواتفهم مع حوالي 10 آلاف تطبيق.

المثير للجدل أن قائمة التطبيقات التي يشملها النظام الجديد لا تتضمن أي من تطبيقات قياس أداء الهواتف، مثل GeekBenck، وأرجع البعض ذلك إلى أن سامسونج ترغب في أن تخرج نتائج اختبارات هواتفها على متن تلك التطبيقات عالية، مما يقدم صورة مميزة عن الأداء الفائق لهواتفها، في حين أنها تقوم بإبطاء بقية التطبيقات والألعاب.

عذر أقبح من ذنب

ولكن سامسونج، عللّت عدم تضمين تطبيقات قياس الأداء بأنها ليست من الألعاب، مع العلم أن قائمة التطبيقات المشمولة تحت مظلة النظام الجديد تتضمن تطبيقات ليست من الألعاب مثل تيك توك وإنستجرام وتطبيقات مايكروسوفت وأوفيس.

ونشرت الشركة الكورية توضيحاً عبر موقعها الرسمي، بأن هناك تحديثاً برمجياً سيصل قريباً إلى مختلف هواتفها التي تحمل نظام GOS.

وسيتيح التحديث الجديد للمستخدمين داخل منصة سامسونج لتشغيل الألعاب Game Launcher، القيام بإعطاء أولوية للألعاب عن تخصيص قوة معالجة البيانات والرسوميات لمهام مختلفة، بحيث يحسن ذلك من أداء الألعاب بمعدل عرض 10 إطارات في الثانية الواحدة.

كما أوضحت سامسونج أنها قامت بحذف كافة الأدوات البرمجية التي كانت تحرم المستخدمين من إجراء محاولات برمجية للتحايل على نظام GOS بحيث يقومون بتعطيله، وبذلك مع التحديثات الجديدة التي وصلت على متن إصدار 4.1 من واجهتها البرمجية OneUI، سيكون تعطيل نظام GOS أسهل.

يُذكر أن هيئة التجارة الفيدرالية الكورية الجنوبية بدأت بالفعل في تقصّي حقيقة تعمد "سامسونج" إبطاء هواتف مستخدميها بواسطة نظام GOS.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.