Open toolbar
إسرائيل تعلن قتل 5 فلسطينيين في حملة اعتقالات بالضفة.. و"حماس" تتوعد
العودة العودة

إسرائيل تعلن قتل 5 فلسطينيين في حملة اعتقالات بالضفة.. و"حماس" تتوعد

جانب من جنازة أسامة صبح الذي لقي حتفه برصاص جنود إسرائيليين في مواجهات بالقرب من جنين في الضفة الغربية - 26 سبتمبر 2021. - AFP

شارك القصة
Resize text
القدس -

أعلن الجيش الإسرائيلي، الأحد، تنفيذ حملة اعتقال واسعة طالت نشطاء حركة "حماس" في الضفة الغربية، مساء السبت، مشيراً إلى أن الحملة أسفرت عن مقتل 5 نشطاء فلسطينيين على الأقل، في حين توعدت "حماس" على لسان الناطق باسمها فوزي برهوم، بالرد، واصفاً ما حدث بأنه "جريمة يجب ألا تمر دون عقاب".

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان، إنه "في إطار نشاط استخباري وميداني متواصل، وخلال سلسلة عمليات في الأسابيع الأخيرة ضد خلية عسكرية مسلحة تابعة لحماس، جرت الليلة الماضية عملية أخرى في 5 مناطق في الضفة الغربية لاعتقال مطلوبين".

وأضاف البيان أنه "خلال الحملة قُتل 5 على الأقل وأصيب عدد آخر، وتم اعتقال عدد من المطلوبين، وضبط قطع أسلحة ووسائل قتالية".

الناطق باسم حركة "حماس" فوزي برهوم، وصف، في تصريحات لـ"الشرق"، مقتل عدد من النشطاء في الحركة، بأنه "جريمة يجب ألا تمر دون عقاب".

وأضاف برهوم أن "ما حدث في القدس وجنين يدشن لمرحلة جديدة ومعادلة الدم بالدم"، داعياً إلى إبقاء حالة اشتباك واسعة في الضفة الغربية مع الجيش الإسرائيلي"، مشيراً إلى أن "محور المقاومة ممتد في قطاع غزة والضفة والقدس".

وأكد برهوم أن المقاومة في قطاع غزة جاهزة للدفاع عن الشعب الفلسطيني، معتبراً أن "إسرائيل جربت حماس في معركة سيف القدس"، في إشارة إلى التصعيد العسكري بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة في مايو الماضي. 

كانت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، أفادت في وقت سابق الأحد، بمقتل 5 فلسطينيين برصاص القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية، ونقلت عن الرئاسة الفلسطينية إدانتها لـ"الجريمة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في القدس وجنين".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.