Open toolbar

شعار محرك البحث "جوجل" على جهاز لوحي. - AFP

شارك القصة
Resize text
لوكسمبورج -

أيدت محكمة العدل الأوروبية، الأربعاء، قرار مفوضية مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي بمخالفة شركة "ألفابت" المالكة لشركة جوجل لقواعد المنافسة من خلال نظام تشغيل الهواتف المحمولة "أندرويد"، لكنها قلصت الغرامة المفروضة لتصل إلى 4.125 مليار يورو (4.12 مليار دولار) بدلاً من 4.34 مليار يورو.

وعبّرت الشركة الأميركية عن "خيبة أمل" بسبب الحكم، قائلة إن "أندرويد" وفر المزيد من الخيارات للجميع، ويدعم آلاف الشركات الناجحة في أوروبا وحول العالم.

وتبنت المحكمة قرار الاتحاد الأوروبي الذي يعود إلى عام 2018 بأن محرك البحث "جوجل" فرض "قيوداً غير قانونية" على مصنعي أجهزة الهواتف المحمولة التي تعمل بنظام "أندرويد" ومشغلي شبكات الهاتف المحمول من أجل تعزيز المركز المهيمن لمحرك البحث الخاص بها.

وبحسب "رويترز"، قد يشكل حكم المحكمة سابقة للجهات التنظيمية الأخرى التي تبحث في ممارسات شركة "ألفابت" التجارية، وذلك بعد أن واجهت العام الماضي أيضاً غرامة قدرها 2.42 مليار يورو في واحدة من بين 3 قضايا.

وتسعى مفوضة مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي مارجريت فيستاجر، إلى فرض غرامات على شركات التكنولوجيا الكبرى، لضمان تكافؤ الفرص في الاتحاد الأوروبي المكون من 27 دولة.

ولا تقتصر قضايا مكافحة الاحتكار تجاه "ألفابت" على "استغلال أندوريد" بل تجري تحقيقات أيضاً في خدمة الإعلانات الرقمية من الشركة بالإضافة إلى مراجعة صفقة "جيداى بلو" Jedi Blue مع شركة "ميتا" في ظل شبهات بعقدهما تفاهماً "غير قانوني" لتعزيز هيمنتهما على سوق الإعلانات عبر الإنترنت.

في المقابل، تقول "ألفابت" إنها تصرفت مثل عدد لا يحصى من الشركات الأخرى وأن مثل هذه المدفوعات والاتفاقيات تساعد في الحفاظ على بقاء نظام التشغيل "أندرويد" مجانياً، وانتقدت قرار الاتحاد الأوروبي باعتباره لا يتماشى مع الواقع الاقتصادي لمنصات برامج الهاتف المحمول.

ليست القضية الأولى

وفي نوفمبر الماضي، ثبّت القضاء الأوروبي، غرامة مقدارها 2.77 مليار دولار فرضها الاتحاد الأوروبي على شركة جوجل، لمخالفتها قواعد المنافسة في خدمات مقارنة الأسعار.

ورفضت محكمة الاتحاد الأوروبي التي تتخذ من لوكسمبورج مقراً لها، استئنافاً قدمته شركة الإنترنت الأميركية العملاقة، إذ وجدت أنها "أساءت استخدام موقعها المهيمن من خلال تفضيلها خدمة (جوجل شوبينج) الخاصة بها، في نتائج البحث".

واعتُبرت الغرامة التي فرضتها المفوضية الأوروبية في يونيو 2017 في ذلك الوقت، مبلغاً قياسياً.

وقالت المحكمة في بيان، إن خدمة "جوجل شوبينج" استفادت من "عرض ومكانة مميزين"، فيما نقلت نتائج المقارنة إلى صفحات نتائج البحث "من خلال خوارزميات الترتيب".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.