Open toolbar

ناصر الشاعر نائب رئيس الوزراء الفلسطيني الأسبق يحضر خطاباً للرئيس الفلسطيني محمود عباس. 28 يناير 2020 - AFP

شارك القصة
Resize text
رام الله -

أفاد شهود لـ"الشرق"، بأن مسلحين أطلقا النار الجمعة، على ناصر الشاعر نائب رئيس الوزراء الفلسطيني الأسبق، وهو أحد الشخصيات المؤيدة لحركة "حماس"، ذلك بعد إيقاف سيارته في مدينة نابلس. 

وأضاف الشهود أن المسلحين المقنعين أوقفا السيارة التي كان الشاعر يقودها، وأطلقا النار من مسدسيهما على رجليه، وأصيب بعدة أعيرة نارية، وجرى نقله إلى مستشفى في المدينة لتلقي العلاج.

وتولى ناصر الشاعر منصب نائب رئيس الوزراء في حكومة رئيس "حماس" إسماعيل هنية بعد فوز الحركة في الانتخابات عام 2006. 

وأجرى الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء محمد اشتية اتصالات هاتفية مع عائلة الشاعر، أدانا خلالها الاعتداء، وتعهدا بالكشف عن الفاعلين ومحاسبتهم.

واستنكرت حركة "حماس" ومختلف الفصائل إطلاق النار على الشاعر، وطالبت بإجراء تحقيق "جدي ومحاسبة الفاعلين".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.