Open toolbar

روبرت ليفاندوفسكي خلال مباراة برشلونة وقادش في الدوري الإسباني - 10 سبتمبر 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text

سيختار يوليان ناجلزمان مدرب بايرن ميونيخ في اللحظة الأخيرة المدافع الذي سيواجه روبرت ليفاندوفسكي مهاجم برشلونة، عندما يعود إلى ميونيخ لخوض مباراة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء.

وانضم المهاجم البولندي، الذي سجل 344 هدفاً لبايرن في 375 مباراة خلال ثماني سنوات قضاها مع النادي، إلى الفريق الإسباني في يوليو في صفقة قيمتها 45 مليون يورو.

وطلب ثاني أفضل هدافي الدوري الألماني عبر تاريخه من مسؤولي بايرن السماح له بالرحيل رغم أن عقده كان يمتد حتى 2023.

وتبادل اللاعب وإدارة بايرن الانتقادات حيث اتهم ليفاندوفسكي المسؤولين بمحاولة "إيجاد حجة" لبيعه.

وقال ناجلزمان في مؤتمر صحفي، يوم الاثنين: "اخترت بالفعل اللاعبين في مراكز بعينها لكني لم أفعل في قلب الدفاع حتى الآن".

وقد يفاضل المدرب بين دايو أوباميكانو وماتيس دي ليخت ولوكاس هرنانديز.

وقال المدرب "سبق لأوباميكانو مواجهة ليفاندوفسكي في الدوري الألماني (عندما لعب المدافع مع رازن بال شبورت لايبزيج). كان دائماً ما يدافع جيداً ضده لكني لم أقرر بعد".

وقال ناجلزمان إن ليفاندوفسكي لا يزال في أفضل مستوياته رغم عمره البالغ 34 عاماً، وتوقع منه أن يستمر في تسجيل 40 هدفاً في المتوسط في الموسم. وسجل المهاجم ستة أهداف في الدوري الإسباني في خمس مباريات لبرشلونة حتى الآن هذا الموسم.

وأضاف "إنه أخطر تهديد أمام المرمى. أتمنى أن يستمر في اللعب على هذا المستوى لسنوات عديدة. إذا حافظ على لياقته البدنية يمكنه اللعب بالتأكيد لعدة مواسم أخرى. في السنوات القليلة الماضية، سجل حوالي 40 هدفاً في العام. يمضي جيداً لتحقيق هذا الرقم في الموسم الجاري".

وقال ناجلزمان "علينا قطع التمريرات العرضية له. لكنّ هذا الفريق يملك العديد من اللاعبين الآخرين الجيدين أيضاً".

وتعادل بايرن، الذي تغلب على إنتر ميلان 2-صفر خارج أرضه في مباراته الافتتاحية بدوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي، في آخر ثلاث مباريات في الدوري الألماني ليتراجع إلى المركز الثالث.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.