حنفي جبالي رئيساً جديداً لمجلس النواب المصري
العودة العودة

حنفي جبالي رئيساً جديداً لمجلس النواب المصري

جلسة سابقة لمجلس النواب المصري. - AFP

شارك القصة
القاهرة-

انتخب مجلس النواب المصري الجديد، حنفي جبالي، الرئيس السابق للمحكمة الدستورية العليا، رئيساً له، خلال أول جلسة انعقاد له، الثلاثاء. 

وقال جبالي عند ترشيح نفسه "يشرفني أن أتقدم برغبتي في الترشح رئيساً لمجلس النواب بعد أن وفقت للفوز بعضوية المجلس بصفتي مستقلاً ضمن القائمة الوطنية من أجل مصر". 

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن جبالي فاز بالمنصب بعد حصوله على 508 أصوات من مجمل الأصوات الصحيحة.

وتنافس 4 مرشحين على رئاسة المجلس، هم إضافة إلى جبالي، كل من محمد صلاح أبوهميلة عن حزب الشعب الجمهورى، ومحمد مدينة عن حزب الوفد، وأحمد دراج مستقلاً عن الشباب.

وشكل المجلس لجنة خاصة للإشراف على العملية الانتخابية وفرز الأصوات.

وطبّق المجلس، الذي يضم 596 مقعداً، الإجراءات الاحترازية وتناوب المشرعون على أداء اليمين داخل القاعة قبل التصويت، لانتخاب رئيس المجلس.

حضور لافت للمرأة

وكانت الصحفية فريدة الشوباشي، ترأست الجلسة الافتتاحية للمجلس، باعتبارها أكبر الأعضاء المنتخبين سناً، فيما شاركها رئاسة الجلسة أصغر عضوين في المجلس. 

وفي كلمة قصيرة قالت الشوباشي، إن هذه الدورة البرلمانية بها أعلى تمثيل للمرأة في تاريخ الحياة النيابية بالبلاد. 

وتُعتبر الشوباشي أول امرأة ترأس جلسة افتتاحية للبرلمان في مصر منذ عام 1979، إبان حكم الرئيس الراحل أنور السادات.

انتخابات سابقة

وكانت انتخابات مجلس النواب التي ظهرت نتائجها في منتصف ديسمبر الماضي، أظهرت فوز حزب مستقبل وطن، بما يقرب من 55% من مقاعد مجلس النواب الخاضعة للانتخاب في انتخابات برلمانية امتدت لعدة أسابيع.

وأكدت النتائج وضع الحزب كقوة كبيرة بعد فوزه بغالبية المقاعد في مجلس الشيوخ الذي أُعيد إنشاؤه حديثاً في مصر في أغسطس الماضي.

وارتفعت حصة حزب "مستقبل وطن" بشكل كبير بعد أن حصد 315 معقداً من مقاعد البرلمان المؤلف من 596 مقعداً.

وفاز حزب الشعب الجمهوري، بـ50 مقعداً، وحصد مرشحون مستقلون لا ينتمون لأحزاب 93 مقعداً.

فيما أظهرت النتائج خسارة تكتل معارض صغير يضم نواباً يساريين ومستقلين لعدد من مقاعده في الانتخابات.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.