Open toolbar

رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراجي يغادر بعد إلقاء كلمة أمام وسائل الإعلام عقب قمة مجموعة السبع في شلوس إلماو بالقرب من جارمش بارتنكيرشن بألمانيا- 28 يونيو 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
روما-

حضّ رؤساء بلديات ومنظمات أعمال وزعماء نقابات، رئيس وزراء إيطاليا ماريو دراجي على إعادة النظر في قراره بالاستقالة، محذّرين من أن استقرار البلاد المثقلة بالديون "في خطر".

وقال رؤساء بلديات 110 مدن إيطالية، من بينها أكبر 10 مناطق حضرية، في رسالة مفتوحة، إنهم يتابعون الاضطرابات السياسية بـ"قلق بالغ"، ودعوا كل الأطراف لإظهار المسؤولية، بحسب وكالة "رويترز".

كما أصدرت مجموعات من الاتحادات والغرف الصناعية والزراعية والتجارية بيانات تحث الحكومة على مواصلة عملها، وقال رئيس أكبر اتحاد عمالي في البلاد إن "الاستقرار أمر ضروري".

وقدم دراجي استقالته، الأسبوع الماضي، بعد أن رفضت حركة "خمس نجوم"، شريكته في ائتلاف الحكم ضمن أحزاب أخرى، دعم الحكومة في اقتراع الثقة في البرلمان.

ورفض الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا استقالة دراجي، وطلب منه مخاطبة البرلمان هذا الأسبوع، على أمل التوصل لتوافق، لتفادي إجراء انتخابات مبكرة في وقت اضطرابات دولية وتوتر اقتصادي.

وفاز دراجي، وبفارق كبير، بتصويت الثقة على حزمة من التدابير الرامية إلى التخفيف من أثر ارتفاع تكلفة المعيشة على الأسر والشركات، لكنه قال إن حكومة الوحدة الوطنية التي يترأسها، لا يمكنها أن تكمل عملها دون الدعم الكامل من كل شركاء الائتلاف الحاكم.

وقالت حركة "خمس نجوم" الشعبوية إنها لم تنسحب من الائتلاف، لكنها دعت دراجي لتقديم ضمانات لها بأنه سيطبق أولوياتها في السياسات المتبعة مثل وضع حد أدنى للأجور.

وقال مصدر في مكتب رئيس الوزراء لـ"رويترز"، إن دراجي لن يُذعن لأي تحذيرات، ولا يزال عازماً على الاستقالة.

لكن رئيس الوزراء يواجه ضغوطاً ليعيد النظر وتغيير رأيه، وسط تحذيرات من أن إيطاليا تخاطر بخسارة تمويل من الاتحاد الأوروبي لدعم التعافي لما بعد الجائحة، وستواجه مشكلات جمة بذلك في احتواء تكلفة الطاقة الآخذة في الارتفاع، إذا ما غابت حكومة كاملة الفاعلية عن المشهد.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.