Open toolbar
مسؤول ليبي لـ"الشرق": عقيلة صالح سيقدم ترشحه للرئاسة خلال يومين
العودة العودة

مسؤول ليبي لـ"الشرق": عقيلة صالح سيقدم ترشحه للرئاسة خلال يومين

رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، 6 ديسمبر 2020 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

كشف المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب الليبي فتحي المريمي لـ"الشرق"، أن رئيس المجلس عقيلة صالح، سيُقدم "خلال اليومين المقبلين"، أوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية الليبية في بنغازي .

وأضاف المريمي أن قرار ترشح صالح "جاء استجابة للمطالبات التي وصلته من مختلف المكونات السياسية والاجتماعية".

وفي وقت سابق، الاثنين، قال مصدر عسكري بالقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، لـ"الشرق"، إن المشير خليفة حفتر سيقدم أوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية في بنغازي، الثلاثاء، وذلك بعد استيفاء الشروط المطلوبة كافة في قانون الانتخابات الصادر عن مجلس النواب الليبي.

وكانت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا أعلنت، الأحد، أن سيف الإسلام القذافي تقدم بأوراق ترشحه للرئاسة إلى مكتب الإدارة الانتخابية في سبها جنوبي البلاد.

وقالت المفوضية في بيان إن سيف الإسلام استكمل جميع المسوغات القانونية بحسب القانون الصادر عن مجلس النواب بشأن انتخاب رئيس الدولة، واستلم بطاقته الانتخابية من المركز الانتخابي المسجل به في سبها.

الدبيبة ينتقد قانون الانتخابات 

من جهته، اتهم رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، الاثنين، جهات لم يسمّها، بخلق "معوقات وصعوبات وقوانين مفصلة" للانتخابات المقررة في 24 ديسمبر المقبل، مشدداً على ضرورة أن يكون البرلمان نزيهاً ويخدم جميع المواطنين.

وقال الدبيبة في كلمة بثها حساب الحكومة على "فيسبوك": "لا يمكن أن نرضى بهذه القوانين المعيبة والمفصلة على أشخاص، ولا نرضى بغير الدستور"، مشيراً إلى أن الانتخابات "تمر بمشكلة كبيرة جداً".

وتابع مخاطباً جمهوراً في قاعة مغلقة أغلبه من الشباب: "يريدون ليبيا في مفترق طرق، ونحن نريد الانتخابات بقاعدة دستورية واضحة، يتفق عليها الجميع، وأكدت ذلك في اجتماع باريس. نريد دستوراً للبلاد".

وقال الدبيبة إن "الشعب الليبي لن يتنازل عن حقه في اختيار رئيسه من خلال انتخابات". وأضاف أيضاً أن ترشحه للانتخابات الرئاسية "ليس بيده وإنما بيد الشعب الليبي"، مشيراً إلى أنه "في اللحظة الحاسمة سوف أعلن موقفي من هذه الانتخابات".

وفي شأن آخر، اعتبر رئيس الحكومة الليبية أن قضية لوكيربي يجب ألا تتكرر مرة أخرى، لافتاً إلى أن الشعب الليبي عانى من هذه القضية كثيراً.

حق الترشح

وفي وقت سابق، الاثنين، قال نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي موسى الكوني لـ"الشرق"، إن مفوضية الانتخابات الليبية ستنظر في أوراق ترشح سيف الإسلام القذافي للانتخابات الرئاسية، من الناحية القانونية.

وأوضح الكوني، الذي يزور القاهرة بمناقشة ترتيبات الانتخابات مع جامعة الدول العربية، أن "جميع الليبيين لهم الحق في التقدم للانتخابات، حيث سيمكن للشعب الليبي للمرة الأولى اختيار رئيس"، وبخصوص ترشح سيف الإسلام، أوضح أنه "تم قبول ما تقدم به سيف الإسلام القذافي"، مضيفاً أن "المفوضية الوطنية العليا للانتخابات ستنظر في جميع المسوغات المتعلقة بجميع الجوانب القانونية والقضائية" بشأن ترشحه.

وجاءت تصريحات الكوني، فيما قدّم سيف الإسلام القذافي، نجل الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، أوراق ترشحه رسمياً لانتخابات الرئاسة الليبية الأحد، وذلك رغم إصدار محكمة في طرابلس، حكماً بالإعدام في حقه عام 2015 لإدانته بارتكاب "جرائم حرب"، كما أنه مطلوب للمثول أمام المحكمة الجنائية الدولية، وهو ما أثار جدلاً بشأن قانونية ترشحه.

واعتبر أن الحديث عن رفض بعض المرشحين للرئاسة أمر طبيعي، قائلاً إن "هناك دائماً بعض الأطراف التي لن ترضى. مثل أي انتخابات في دول العالم هناك من ينتقد. لكننا نحاول أيضاً التواصل مع جميع الأطراف لطمأنتها والتشاور معها لإيجاد ما هو مقبول من قبل الجميع لإنجاح الانتخابات".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.