Open toolbar
ساوثغيت يطالب الجماهير الإنجليزية باحترام النشيد الإيطالي
العودة العودة

ساوثغيت يطالب الجماهير الإنجليزية باحترام النشيد الإيطالي

مدرب منتخب إنجلترا غاريث ساوثغيت يحيي الجماهير الإنجليزية بعد الفوز على الدنمارك في نصف نهائي يورو 2020 - Pool via REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

طالب غاريث ساوثغيت المدير الفني لمنتخب إنجلترا جمهور بلاده باحترام النشيد الوطني لإيطاليا عند عزفه قبل انطلاق المباراة النهائية لبطولة أمم أوروبا 2020 على استاد ويمبلي الأحد.

وقال ساوثغيت للصحافيين: "من المهم أن يحترم جمهورنا الفرق المنافسة. ندرك من خلال اللعب في الخارج أن إطلاق صيحات الاستهجان عند عزف النشيد الوطني لبلادنا ربما يشكل حافزاً أكبر بالنسبة لنا، لذا فإنني لا أعتقد أن هذا سيفيد المنتخب".

وأضاف: "أعتقد أنه بوسعنا استفزاز المنتخب الإيطالي خلال المباراة بإطلاق صيحات الاستهجان لكن الأمر يختلف مع النشيد الوطني. أعتقد أنه يتعين علينا احترامه".

ووجه اللاعب الانجليزي الدولي السابق غاري لينيكر نداء مماثلاً للجمهور في الأسبوع الماضي.

وقال لينيكر: "إذا حالفكم الحظ في الحصول على تذكرة للمباراة النهائية فأرجوكم. أرجوكم لا تطلقوا صيحات الاستهجان عند عزف النشيد الوطني الإيطالي، أولاً لأنه رمز يتعين الإنصات إليه، وثانياً لأن هذا الأمر هو سلوك وقح وعديم الاحترام، ولا ينم عن رقيّ".

وأطلق بعض المشجعين الإنجليز صيحات الاستهجان خلال عزف النشيد الوطني للدنمارك قبل مواجهة الفريقين في الدور نصف النهائي الأسبوع الماضي، كما أطلقت صيحات الاستهجان عند عزف النشيد الوطني لألمانيا قبل مواجهتها إنجلترا على ملعب ويمبلي في دور الـ16 للبطولة.

وفرض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" غرامة مالية بقيمة 30 ألف يورو على الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بعد قيام أحد مشجعيه بتوجيه أضواء الليزر باتجاه حارس مرمى الدنمارك كاسبر شمايكل خلال المباراة.

وتسعى إنجلترا للفوز بأول لقب كروي كبير لها منذ تتويجها بكأس العالم 1966، عندما تواجه ضيفتها إيطاليا في نهائي يورو 2020.

 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.