Open toolbar

كبير المستشارين الطبيين للبيت الأبيض أنتوني فاوتشي مع الرئيس جو بايدن خلال إيجاز صحافي بالبيت الأبيض -29 نوفمبر 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

قال كبير المستشارين الطبيين للبيت الأبيض أنتوني فاوتشي، إنه كان يتوقع أن تتجاوز الولايات المتحدة جائحة "كوفيد-19"، بعد العام الأول من فترة حكم الرئيس جو بايدن، لكن "الاضطراب الناجم عن الفيروس" استمر لفترة أطول مما توقعه.

وأضاف فاوتشي في مقابلة مع "بلومبرغ": "كنت أعتقد أنه بعد عام آخر، سنترك كوفيد وراءنا، لكن تبين أن الأمر لم يكن كذلك".

ورغم ذلك، قال فاوتشي إنه يعتقد أن "العالم على وشك الوصول إلى النقطة التي يصبح فيها خطر كورونا منخفضاً بما فيه الكفاية"، حيث لا يعطل النظام الاجتماعي مرة أخرى.

وتأتي مقابلة فاوتشي مع "بلومبرغ" بعد ثلاثة أيام من إعلان تقاعده في ديسمبر المقبل، لينهي مسيرته المهنية التي استمرت أكثر من نصف قرن.

وأمضى فاوتشي 38 عاماً مديراً للمعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، حيث قدم المشورة لسبعة رؤساء بشأن تفشي أمراض عدة، تراوحت ما بين فيروس نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) إلى "إيبولا" و"كوفيد-19".

"الاستقطاب السياسي فاقم الأزمة"

وقال خبير الأمراض المعدية، إنه فكر في الاستقالة في نهاية إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب لأنه كان "بصحة جيدة ومتحمساً للقيام بأشياء أخرى خارج نطاق الحكومة"، لكنه وافق على البقاء عندما طلب منه الرئيس جو بايدن أن يكون مستشاراً.

وندد فاوتشي بـ"الاستقطاب السياسي" في الولايات المتحدة، وقال إن هذا الاستقطاب "أعاق استجابة الولايات المتحدة لكوفيد-19".

وأشار إلى أنه سينصح خليفته، الذي لم يتم تسميته بعد، بـ"البقاء بعيداً عن السياسة".

وقال: "لقد وصلت البلاد إلى حالة يقول فيها حتى السياسيون، أشياءً تثير أفكار العنف وتحث على مضايقتي وأسرتي، لكن هذه هي حالة أمتنا. أنا أقبل ذلك لكني لا أحبه".

وقال إن التهديدات التي تلقاها "لم تلعب دوراً في قراره بالتنحي".

دروس الجائحة

وأشار كبير مستشاري البيت الأبيض الطبيين، إلى أن الولايات المتحدة بحاجة إلى تعلم دروس من جائحة "كوفيد-19" لتكون مستعدة لتفشي أي مرض في المستقبل.

ووصف فاوتشي المناخ في "مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها" (CDC)، بأنه "ليس مثالياً" للاستجابة لوباء عالمي. 

واستدرك: "الخبر السار هو أنهم يدركون ذلك الآن"، وكان فاوتشي يشير هنا إلى المراجعة التي تقوم بها الهيئة الأميركية المعنية بمكافحة الأمراض.

وأشار إلى أنه أعلن رحيله الآن لأن البلاد "لديها التدابير اللازمة لمكافحة الفيروس".

وقال فاوتشي: "علينا فقط تطعيم المزيد من الأشخاص وإعطائهم جرعات تنشيطية، لكنني أعتقد أننا حقاً على عتبة الوصول بكوفيد إلى النقطة التي يكون فيها عند مستوى منخفض بما فيه الكفاية".

وأضاف: "أعتقد أن هذا الوقت قادم، آمل بأن نصل إلى هذه المرحلة خلال الأشهر القليلة المقبلة".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.