Open toolbar
أرمينيا تتهم أذربيجان بإطلاق النار على جنودها
العودة العودة

أرمينيا تتهم أذربيجان بإطلاق النار على جنودها

صورة ملتقطة من قرية سوتك في أرمينيا تظهر العلمين الأذربيجاني (يسار) والأرميني في نقطة حدودية بين البلدين 18 يونيو 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
يريفان -

اتهمت أرمينيا، الثلاثاء، أذربيجان بإطلاق النار على جنودها ما أدى إلى إصابة أحدهم، في أحدث اشتباك بين البلدين المتنازعين في منطقة القوقاز، بعد الحرب الأخيرة في إقليم ناجورنو قره باغ العام الماضي.

وأصيب جندي بجروح "طفيفة" في هذا الحادث، الذي وقع بالقرب من قرية فيران شورجا، في مقاطعة جيغاركونيك (شرق)، بحسب رئيس الأركان الأرميني صمويل أساتريان.

وتقع هذه المنطقة على حدود منطقة كالباجار، التي استعادت القوات الأذربيجانية السيطرة عليها هذا الخريف، بعد خضوعها لسيطرة أرمينيا لنحو ثلاثة عقود. 

ونفت باكو من جانبها أي تورط لها، لكن وزارة الدفاع الأذربيجانية أعلنت مساءً أن "جنوداً أرمينيين أطلقوا النار على مواقع للجيش الأذربيجاني في قرية اليغالي بإقليم اغدام"، مضيفة أن "جندياً أذربيجانياً أصيب" نتيجة ذلك.

واندلعت معارك بين أذربيجان وأرمينيا في سبتمبر العام الماضي في منطقة ناغورنو قره باغ، وأودى النزاع بنحو 6 آلاف شخص على مدى ستة أسابيع.

وتوقف القتال بعد هدنة برعاية موسكو، تنازلت بموجبها يريفان عن مساحات من الأراضي التي كانت تسيطر عليها لعقود، بينها كالباجار.

وتصاعد التوتر عدة مرات في الأشهر الأخيرة بين البلدين، واتهمت يريفان القوات الأذربيجانية بمحاولة السيطرة على مناطق جديدة.

وفي مايو، أسر ستة جنود أرمينيين على أيدي قوات من باكو. وقبيل ذلك، قتل جندي أرميني في مواجهة مسلحة مع قوات باكو.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.